مرحباً بك عمر من جديد في سيارتي... سبق وأن استضفناك قبل عدة سنوات مع مجموعة رائعة من السيارات تضم أكثر من مرسيدس وBMW 635CSI. هل ما زالت تحتفظ بهن؟

شكراً لكم على استضافتي من جديد في ويلز، ومضى وقت طويل حقاً منذ أخر مرة! وخلال هذه الفترة تقلصت مجموعة سياراتي بما فيها الـ BMW، فلقد حان الوقت لإجراء بعض التجديد فيها الأمر الذي دفعني إلى بيع العديد من سياراتي مثل مرسيدس SL500 طراز 1997، مرسيدس SLK (برابوس) طراز 1996، وSL500 طراز 1986. وسبق لي امتلاك لكزس IS300 طراز 2007 وميتسوبيشي اكليبس 1998 معدلة بالكامل، ولكن كل هذه الطرازات أصبحت جزءاً من الماضي.

وفي المرة الأخيرة على صفحات ويلز، لم تظهر جميع سياراتي، فأبقيت بعضها بعيدة عن عدسات المصور... ولم يختلف الأمر حالياً! ومن بين تلك السيارات أذكر SL500 1998، CE320 1993، SL500 1992 وSL500 1983.

وأمتلك أيضاً تويوتا لاند كروزر 2010 والتي استخدمها كسيارة كل يوم بالإضافة إلى FJ كروزر 2010 التي أعتمد عليها عند الذهاب خارج الطرقات المعبدة. أضف إلى ذلك كل من نيسان مورانو 2015 (موجودة في كندا)، نيسان ألتيما 2007 وتويوتا أفالون 2007.

 

لديك حالياً بالإضافة إلى ما سبق، كل من شفروليه كورفيت وكابريس الكلاسيكيتين الأكثر من رائعتين. حدثنا عنهما...

لطالما كنت أحب هذه الطرازات وأرغب باقتناء نسخ منها... وبالنسبة إلى الـ كابريس فقمت باستيرادها من كندا بعد أن قضت طوال فترة حياتها السابقة في عهدة مالك واحد، كان شديد الحرص على إبقائها بحالة فنية ممتازة. وعندما حصلت عليها كانت تبدو وكأنها قد خرجت للتو من صالات العرض.

واشتريت الـ كورفيت من أحد أصدقائي مؤخراً وكانت بحالة جيدة على الصعيد الميكانيكي. ودائماً ما كنت أرغب بالحصول على نسخة من C3 خاصة إذا كان لونها الخارجي أبيض مع مقصورة بكسوة حمراء.

ولا أحتاج إلى المزيد من السيارات، لا بل أنني أفكر بتقليص العدد أكثر، فمن الصعب حالياً المحافظة على كافة السيارات التي أمتلكها. إذ أنني أقضي كامل يوم الجمعة في غسلها وتلميعها ومن ثم أبدأ يوم السبت في البحث عن قطع تبديلية لها...

 

لا شك بأن هذا الأمر بمثابة الروتين المثير، إلا أنه أمر متعب للغاية في نهاية الأمر... تمتلك الـ كورفيت سقفاً على شكل الحرف T مع نظام عادم من نوع بورلا، وعليه من المؤكد بأنها قادرة على رسم ابتسامة فوق وجهك...

إنها مجرد شيء مثير تعجز الكلمات عن وصف مدى روعته، ولا بد من الجلوس خلف مقودها لتشعر ما معنى التجوال على متن نسخة من كورفيت C3.

 

سبق لي وأن قمت بذلك مؤخراً مع نسخة مميزة أيضاً، وهذا النوع من السيارات يمنحك جرعة صافية من المتعة خلف المقود...

أعشق الجسم المفتول العضلات لهذا الجيل من كورفيت، والذي لم يكتفِ بذلك فحسب، بل بأداء يعكس التصميم الخارجي مع محرك L82 من ثمان أسطوانات سعة 5.7 ليتر مقترن بعلبة تروس أوتوماتيكية. ويعمل هذا القلب الميكانيكي على توليد 225 حصاناً مما يضمن حرق الإطارات الخلفية بمجرد الضغط بشيء من القوة على دواسة الوقود.

ولتكتمل الصورة مع اللحن، يعزف العادم من بورلا أجمل الأنغام الميكانيكي التي تتلاءم بصخبها مع هوية السيارة. وبعد كل ذلك، من الطبيعي أن ترسم ابتسامة عريضة على وجهي وتدفعني لقيادتها مرتين في الأسبوع، وأنا حالياً متشوق لفصل الشتاء لكي أتمكن من قيادتها مع سقف مكشوف للحصول على أفضل ما فيها.

 

دعنا نتحدث عن الـ كابريس، والتي تبدو حقاً وكأنها جديدة بكل ما للكلمة من معنى. كيف تضمن احتفاظها بحالتها الفنية الممتازة هذه؟

أولاً، أحرص على شراء قطع تبديل أصلية، وبمجرد أخذها إلى ورشة الإصلاح، أبقى متواجداً معها باستمرار لأراقب مراحل العمل وأضمن تنفيذ كل شيء بأفضل طريقة ممكنة. ومن المؤكد بأن ذلك لا يروق لمالكي ورشات الإصلاح، إلا أنه لا يوجد وسيلة أخرى للتأكد بنفسك بأن كل شيء يسير في الاتجاه الصحيح.

وتستمد الـ كابريس قوتها من محرك V8 سعة 5.0 ليتر يمتاز بأدائه السلس، وتتمتع بانقيادية مريحة للغاية وتشعرك وكأنك تسير في الهواء. غير أن أفضل سيارة قدتها إلى اليوم هي سيارتي الـ SL500 طراز 1983، فهي عبارة عن آلة للمتعة الصرفة خلف مقودها خاصة في فصل الشتاء مع سقف مكشوف.

 

من الواضح بأنك عاشق حقيقي لـ مرسيدس...

هذا صحيح، فلديك غرام حقيقي بالنجمة الثلاثية منذ نعومة أظافري، ونمى هذا العشق في العام 2003 عندما حصلت على 500SL 1983. وهي سيارة أحلامي الأولى... وحالياً لدي سيارة أحلام جديدة هي مرسيدس G63.

 

هل لديك سيارة رائعة ومميزة حقاً؟ راسلنا على mywheels@gulfnews.com مع صور لها... فقد تكون أنت نجم سيارتي القادم!