من منا لا يذكر السائق الإيطالي ألكس زناردي الذي شارك في سباقات الفورمولا واحد وبطل سباقات الكارت الذي كان قد فقد قدميه اثر تعرضه لحادث عنيف خلال مجريات سباق أميريكان ميموريال 500 كارت في الخامس عشر من سبتمبر من العام 2001، اليوم تمكّن زناردي من تحقيق المدالية الذهبية في مسابقة الدراجات الهوائية التي تُدفع باليدين ضمن مسابقات أولمبياد 2016 في ريو.

وبتحقيقه هذه النتيجة تمكّن الإيطالي من تكرار النجاح الذي عرفه سابقاً في لندن عبر إجتيازه لمسافة 20 كلم خلال 28 دقيقة و36.81 ثانية أمام الأسترالي ستارات تريب الذي حل ثانياً، والأمريكي أوسكار شانزه في المركز الثالث.

والجميل في الموضوع هو بأنّ السباق كان قد نظم عشية الذكرى الـ 15 للحادث الذي تعرض له ذناردي، ذلك السباق الذي رغم عنفه وسلبه لقدمي الرجل، إلا أنّ الأخير لم يستسلم بل عاد للمشاركة في السباقات مع BMW كسائق محترف طوال موسم 2004 من البطولة التي أصبحت تُعرف لاحقاً ببطولة العالم للسيارات السياحية.

وكان زناردي قد احترف سباقات الدراجات اليدوية خلال العام 2009 ليحقق ثمانية ألقاب عالمية، بالإضافة إلى ميدليتين ذهبيتين.