أستون مارتن AM-RB 001

في الوقت الذي يتم فيه اكتشاف أكثر السيارات السرية في العالم من قبل جواسيس الصناعة الذين يعرضونها على شبكة الإنترنت، تمكّنت أستون مارتن من مفاجأة الجميع مع سيارة تعمل على تطويرها بالتعاون مع فريق سباقات الفورمولا واحد رد بول ريسنغ، علماً أنّ هذه السيارة تعد بتغيير مفاهيم الناس بالنسبة لسيارة سوبر رياضية فائقة مع محرك من 12 أسطوانة بتنفس طبيعي وأداء انسيابي غير مسبوق على الطرقات.

ماكلارين BP23 هايبر GT

عندما أعلنت ماكلارين عن عودتها إلى عالم صناعة السيارات التجارية، توقع الجميع بأن تعيد الشركة إحياء سيارتها F1 ذات المقاعد الثلاثة، إلا أنّ ماكلارين لم تفعل ذلك وقتها بل فضلت أن تبني أسطول متعدد من السيارات الرياضية القادرة على تحقيق الأرباح، أما اليوم فإنّ الصانع البريطاني يفكر جدياً بإنتاج خلفية لطرازه الشهير عبر مشروع يُطلق عليه تسمية  BP23، أي ما معناه المشروع الخاص رقم 2 مع ثلاثة مقاعد. ومن المتوقع أن تبصر السيارة التي ستعتمد بالتأكيد على منظمة هجينة النور خلال سنتين من اليوم.

بداية النهاية لمحركات الديزل

رغم أنّ محركات الديزل في بلادنا تعاني من نقص فظيع في الشعبية، إلا أنّ الأسواق الأوروبية تعتبرها الأكثر شعبية دون منازع كونها تولد المزيد من العزم وتستهلك القليل من الوقود، ولكن الأمور تغيّرت بشكلٍ متسارع خلال العام الحالي، إذ أصبحت محركات الديزل تحت المراقبة المكثفة ربما بسبب الفضيحة التي طالت فولكس فاغن، ولعل ما حصل مؤخراً في كل من العاصمة المكسيكية مكسيكو سيتي وفي كل من مدريد، أثينا وباريس من إعلان عن أنّ السيارات المجهزة بمحركات الديزل لن يسمح لها بالتجول في تلك المدن مع حلول العام 2025 يُعتبر بمثابة بداية النهاية لهذا النوع من المحركات.

فوز فورد GT في لومان

من الصعب على سيارة ما تشارك في أول موسم لها ضمن فئة معينة من السباقات أن تحقق النصر من المحاولة الأولى، ولكن هذا ما حدث مع فورد GT التي عادت هذا العام إلى سباق لومان لتحقق النصر المبين، ولكن هذا لم يكن أجمل ما في الموضوع بالنسبة للعلامة البيضاوية الزرقاء،  فالأجمل هو أنّ النصر الذي حققته فورد كان على فيراري في إعادة لما حصل خلال ستينات القرن الماضي.

سيارة عضلات أمريكية بدفع رباعي: شالنجر GT

عندما جلبت دودج معها إلى معرض سيما الماضي فئة مزوّدة بنظام دفع رباعي من تشالنجر، ظن الجميع بأنّ الأخيرة هي مجرد فكرة مجنونة للعرض العضلات فقط، كما أن ما من أحد صدق بأنّ صانع السيارات الأمريكي الشهير يفكر جدياً بإنتاج سيارة عضلات مفتولة لجميع الفصول، ولكن هذا ما حصل تماماً خلال وقتٍ سابق من شهر ديسمبر.

فولكس فاغن تتجاوز تويوتا

بالنسبة لشركة بدأت العام 2016 وهي لاتزال ترزح تحت تأثير فضيحة كبيرة تهددها بدفع مبالغ طائلة، فإنّ أحد لم يكن يتوقع أن تتمكّن فولكس فاغن من تحقيق هدفها بأن تصبح مصنع السيارات الأكبر في العالم، إلا أنّ الصانع الألماني خالف كل التوقعات واستلم الصدارة من تويوتا منذ القسم الأول من العام.

وفي حال كانت سارت الأمور كما هو متوقع اليوم فإنّ فولكس فاغن ستعزز صدارتها خلال العام المقبل، إذ يبدو بأنّ النكسة التي تعرضت لها الشركة في الولايات المتحدة الأمريكية تمّ التعويض عنها في السوق الصيني.

رون دينس يترك ماكلارين

بالنسبة للعديد منا فإنّ ماكلارين هي رون دينس ورون دينس هو ماكلارين، إلا أنّ الرجل الذي يبلغ من العمر 69 عاماً والذي ترأس الصانع البريطاني لثلاثة عقود ونصف مضت تمّ الاستغناء عنه بدم بارد خلال الشهر الماضي، فهل كان هذا القرار نتيجة للاختلافات في الرأي مع الشركاء في الشركة أم أنّ هناك سبب آخر، لا نعرف، المهم هو أنّ دينس ترك وراءه ارث طويل في مجال سباقات الفورمولا واحد وشركة تصنيع سيارات بدأت تتذوق ثمار المجد رغم عمرها اليافع جداً

ألفا روميو جوليا QV أسرع من الجميع

خلال إطلاق السيارة الإيطالية في العام 2015 قالت عنها شركتها بأنها قادرة على اجتياز حلبة نوربوغرينغ بزمن لا يتجاوز حدود الدقائق الـ 7 والثواني الـ 39، ولكن ما تبين قبل بضعة أشهر من اليوم هو أنّ الإيطالية الفاتنة هي أسرع من ذلك بقليل كونها تمكّنت من الدوران فعلياً حول الحلبة التي تُعرف بتسمية الجحيم الأخضر خلال 7 دقائق و32 ثانية، لتتفوق على كل من مرسيدس E63 BMW M5 وبورشه باناميرا توربو.