1 - من الصين وإليها...

CLA هي السيدان كوبيه إن صح التعبير من الهاتشباك الفئة A بجيلها السابق، ولا شك بأنه ومع إطلاق الجيل الجديد، هنالك بديلة لها ستحمل على الأرجح اسم الفئة A سيدان. وما تشاهدونه أمامكم هو الفئة A L سيدان التي سيحري إنتاجها في الصين بالتعاون ما بين مرسيدس وBAIC.

وهذا الطراز هو حصراً للأسواق الصينية، على أن تطرح الألمانية الشقيقة العالمية له في النصف الثاني من العام الجاري، ومن المتوقع أن تكون مطابقة تقريباً لها مع حذف حرف L من اسمها.

 

2 – مفعمة بالشباب!

لم تعد مرسيدس تلك العلامة الفاخرة التي تستهدف الكهول قبل أي شيء آخر، وتركت ذلك الأمر لعلامات أخرى قد تكون جاكوار مثلاً. وباتت مفعمة بالشباب، وتعزز الفئة A L سيدان ذلك بخطوطها الرائعة، الشرسة، المحببة، العدوانية والمثيرة. وقد لا تكون سيدان كوبيه بمعنى الكلمة، إلا أنها أكثر من جذابة في تصميمها الخارجي وأبعادها المدمجة. وتجدر الإشارة إلى أنها أكبر وهذا ما يشير إليه الحرف L، فبلاد التنين ستنال فئة أطول مع قاعدة عجلات تبلغ 2,789 ملم، وطول عام 4,609 ملم، وعرض يبلغ 1,796 ملم وارتفاع 1,460 ملم، فيما تبلغ سعة صندوق الأمتعة 420 ليتراً.

 

3- مقصورة كالعادة!

لا جديد في الداخل، فـ مرسيدس تنسخ تقريباً المقصورة نفسها في كل طرازاتها مع تغييرات محدودة، إلا أنها ومع ذلك تضيف الكثير من اللمسات المثيرة ما بين طراز وآخر وجيل وسلفه. وبالطبع جلبت مقصورة الهاتشباك كما هي، وهذا أمر أكثر من رائع مع نظام الترفيه والمعلومات المتطور باسم MBUX والكثير من التجهيزات والتفاصيل السوبر مميزة.

 

4 - خيارات ميكانيكية متنوعة...

أوروبا ليست مستهدفة حالياً... إذاً لا داعي للديزل الذي يسير سريعاً في طريقه نحو الانقراض، وعليه يمن اختيار محرك رباعي الأسطوانات بنزين طبعاً سعة 1.33 ليتر بقوة 136 أو 163 حصاناً حسب نسبة انضغاط شاحن الهواء. كما يمكن لمتطلبي المزيد من الأداء طلب محرك الأسطوانات الأربع سعة 2.0 ليتر بقوة 190 حصاناً، علماً بأن علبة تروس أوتوماتيكية سباعية النسب مزدوجة القابض هي الخيار الأساسي في جميع الفئات.

 

 

قد ترغب في قراءة: ليست أفضل أوقاتهم: مرسيدس الفئة A W168

قد ترغب في قراءة: BMW الفئة الأولى سيدان... للصين فقط