معرض شنغهاي 2017 للسيارات الذي سيفتح أبوابه للجمهور بعيد أيام قليلة، بات حالياً قبلة لعشاق السيارات بفضل ما سيجلب لنا من طرازات مثيرة تحمل علامات شهيرة، وأخرى صينية تؤكد على قدوم بلاد التنين بقوة إلى ساحة عالم السيارات. ولا شك بأن المكانة المتنامية لمعرض شنغهاي الذي يتناوب كل عامين مع معرض بكين، تعكس أهمية سوق السيارات الصينية الأكبر عالمياً.

وتؤكد مرسيدس على ما سبق، عبر تحضيرها لطراز هام للغاية هو الاختبارية كونسبت A والتي ظهرت بشكل رسمي مع حملها وبدون شك الفلسفة التصميمية التي ستكون عليها طرازات النجمة الثلاثية الصغيرة القادمة في المستقبل القريب.

ولا تشبه هذه الاختبارية الجديدة أياً من الفئة A الراهنة أو CLA أصغر طرازات السيدان من شتوتغارت. إلا أنه ومع ذلك، فهي تلمح وبدرجة كبيرة لما ستكون عليه الفئة A سيدان المنتظرة في المستقبل مع الجيل الجديد كلياً من الفئة A والتي أطفأت هذا العام شمعتها الـ 20.

ومن الواضح والرائع أيضاً مدى تأثر كونسبت A بشقيقتها الأكبر AMG GT كونسبت، ولا شك بأن كلاً من هاتين الاختباريتين تعكسان المستقبل التصميمي المذهل الذي سينتظر طرازات مرسيدس القادمة. وفي حال اعتمدت النجمة الثلاثية هذه الفلسفة التصميمية في العديد من طرازاتها مستقبلاً، فسيمحو ذلك كلياً الصورة السابقة التي ارتبطت بها، بكون مرسيدس موجهة لمن هم فوق سن الـ 40 أو حتى الـ 50.

وتتميز كونسبت A بمقدمتها المنحنية مع شبكة تهوية منخفضة الوضعية وهجومية تتوسط مصابيح متطورة مصنوعة من تقنيات حديثة تمنحها شكلاً براقاً. فيما تبرز الخطوط الجانبية الرياضية الطابع مع مؤخرة قصيرة تحتوي على مصابيح حادة الخطوط.

ولا صور للمقصورة بعد، ولا نحتاج إلى ذلك كون مقصورات النجمة الثلاثية هذه الأيام أكثر من رائعة، والأهم مما سبق هو غياب الروح الاختبارية عملياً عن كونسبت A بما يؤكد بأنها شبه جاهزة من سلك طريقها إلى خطوط الإنتاج... ونحن متشوقون إلى ذلك!