يحظى أي طراز جديد يحمل شعار تويوتا باهتمام كبير في الأسواق، إذ يكفي بأنها العلامة الأكثر مبيعاً في عالم السيارات (تخطت مجموعة فولكس فاغن تويوتا في السنتين الماضيتين لتصبح الصانع الأكبر عالمياً، إلا أن ذلك للمجموعة وليس لعلامة فولكس فاغن التي ما زالت خلف علامة تويوتا الرائدة عالمياً).

ومن الطرازات الجديدة وغير المسبوقة والشديدة الأهمية لـ تويوتا في الأسواق وفي منطقتنا طراز راش 2019. ولكن لماذا يحظى هذا الأخير بأهمية كبيرة؟ أولاً لأنه من فئة الكروس أوفر الأكثر جذباً للعملاء، ثانياً تستقبل مقصورته سبعة ركاب وهذا عامل جذب كبير آخر للعملاء، ثالثاً والأكثر أهمية هو سعره المنخفض والذي يقل عن 70 ألف درهم ويبدأ تحديداً من 68,500 درهم إماراتي.

كل ما سبق يجعل من تويوتا راش 2019 طرازاً في غاية الأهمية ضمن منطقتنا، فهو حل سعيد لأرباب العائلات الباحثين عن سيارة رحبة عملانية واقتصادية وبسعر يوازي كورولا الأقل عملانية ورحابة.

وتتمتع راش بتصميم جذاب بشكل عام ولو أنه يجمع ما بين الكروس أوفر والميني فان، كما أن المقصورة ورغم بساطة خطوطها إلا أنها عصرية وترفع شعار البساطة تولد الجمال.

المحرك صغير السعة إلا أنه اقتصادي في الأداء وهذا مطلوب خاصة مع الارتفاع المتزايد في أسعار الوقود. وتبلغ سعة المحرك الرباعي الأسطوانات 1.5 ليتر ويعتمد على نظام ذكي مزدوج في تغيير توقيت فتح وإغلاق الصمامات بما يضمن قوة مقبولة واستهلاكاً منخفضاً للوقود.

وباتت تويوتا راش متوفرة في أسواق المنطقة وفي قرابة 100 دولة حول العالم معظمها من الأسواق الناشئة... ولكن يبقى السؤال الأبرز من هي تويوتا راش هذه؟! الجواب هو بأنها الجيل الثالث الجديد كلياً من دايهاتسو تريوس 2018 متنكر بشعار تويوتا، وهذه حركة ذكية من الأخيرة المالكة لعلامة دايهاتسو، علماً بأنها قامت بذلك من قبل مع الجيل السابق ولكن في بعض الأسواق الأسيوية وليس في منطقتنا.