للمرة الألف، باتت فئة الكروس أوفر أو الـ SUV هي الشغل الشاغل لصانعي السيارات، فحتى أكثر الشركات ابتعاداً في الماضي عن هذا النوع من السيارات أو مركبات الدفع الرباعي، باتت اليوم تمتلك طرازاً واحداً على الأقل فوق خطوط إنتاجها ينتمي إلى هذه الفئة من السيارات.

مجموعة فولكس فاغن العملاقة، تحضر ومنذ مدة كافة العلامات المنضوية تحت جناحها لاقتحام فئة الكروس أوفر/الـ SUV، فبعد أن ثبتت جذور علامتي فولكس فاغن وأودي ضمن هذه الفئة، ومن ثم أطلقت أول SUV فاخرة للغاية من بنتلي تحت اسم بنتايغا، وصل الدور إلى سيات التي كشفت عن كروس أوفر باسم أتيكا. ومع إعلان لامبورغيني أيضاً عن عزمها على طرح طراز يحمل اسم أوروس حالياً في المستقبل القريب ضمن نفس الفئة، فيمكننا القول بأنه لم يبق في الميدان إلا سكودا على اعتبار بأن علامة السيارات الأخيرة المتبقية ضمن مجموعة VW، بوغاتي، بعيدة كل بعد عن هذا النوع من الطرازات، أقله في المرحلة الراهنة.

ولن تتأخر سكودا عن اللحاق ببقية شقيقاتها، فكما هو معروف، تحضر ومنذ مدة لطراز ضمن فئة الكروس أوفر باسم كودياك، والذي بات قاب قوسين أو أدنى من الكشف رسمياً عنه. إذ أعلنت العلامة التشيكية عن موعداً لذلك في الأول من شهر سبتمبر/أيلول القادم. وريثما يحين ذلك الوقت، يمكننا الاكتفاء بهذه الصور التشويقية التي تؤكد إبقاء سكودا على معظم الملامح التصميمية للاختبارية فيجن S التي عرضتها قبل مدة.

وبالطبع، ستحمل كودياك الهوية التصميمية الجديدة لـ سكودا، والتي رأيناها مع طرازات مثل سوبرب الجديدة، فيما سيتوفر لها مجموعة من المحركات المعزز بشواحن الهواء، ثلاث بوقود البنزين، واثنان بوقود الديزل المحبب في القارة الأوروبية. وستتراوح قوة محركات البنزين ما بين 123 إلى 177 حصاناً، فيما ستتولى علب تروس يدوية سداسية النسب أو أوتوماتيكية مزدوجة القابض من نوع DSG نقل الحركة إلى العجلات الدافعة.

وما تجدر الإشارة إليه أخيراً، هو ميل سكودا إلى صبغ كودياك بتجهيزات الفخامة، وذلك عبر مقصورة فاخرة نسبياً وقادرة على استقبال سبعة ركاب على ثلاثة صفوف من المقاعد.