أكد مايك فلويت الرئيس التنفيذي لشركة ماكلارين بأن فئة LT من طراز 720S ستبصر النور حتماً لتكون الفئة الحصرية ضمن مجموعات فئات السلسة السوبر رياضية.

وكان الصانع البريطاني قد وفر فئة LT من الجيل الاول للسلسلة السوبر رياضية خلال العام 2015 عندما اعتبرت هذه الفئة هي الأسرع، الأخف وزناً والأكثر شراسة بين جميع شقيقتها من طراز 650S علماً أنها كانت تحمل تسمية 675S، واليوم ها هي ماكلارين تؤكد بأن فرص القيام بنفس الامر مع السيارة الجديدة هي مرتفعة للغاية.

"لقد كانت 675LT ناجحة للغاية، فإنا كنت سعيداً بإطلاقها من الناحية التسويقي وأيضاً على الصعيد الشخصي فهي سيارة رائعة ونحن كنا جميعاً معجبين بها داخل الشركة، والأن وبما أننا أسسنا لها كعلامة خاصة فإنه عندما نعلن بأننا سنوفر فئة LT من أي طراز أخر سيعلم الجميع ماذا عليهم أن يتوقعوا، فهم سيحصلون على سيارة أخف، أسرع، تتمتع بقدرات ديناميكية أكثر دقة وطبعاً المزيد من القوة، لذا فإننا بالتأكيد سنكرر هذا الامر مع معظم الطرازات التي سننتجها من الأن وصاعداً". قال فلويت لمجلة رود أند تراك.

ورغم أن فلويت فشل في تحددي وقت معين لموعد ظهور السيارة، إلا أن ماكلارين عبرت عن نفسها بقوة عندما وفرت فئة رياضية عالية الأداء من سيارة لم تستمر على خطوط الإنتاج لأكثر من ثلاث سنوات.

وبغض النظر عن موعد وصول الفئة LT من طراز 720S إلا نها عندما تصل ستخوض منافسة شرسة مع كل من لامبورغيني هوركان برفورمانتي، والفئة التي ستحل محل فيراري 458 سبيشيالي من طراز 488 GTB.

وتجدر الإشارة هنا إلا أن فكرة LT أو الذيل الطويل من ماكلارين إلى فئة F1 GTR العائدة للعام 1997 والمطورة عن الأيقونة F1 وأقوى فئاتها، بعد أن قام مهندسو الشركة بإعادة هندستها من الصفر ليخرجوا بسيارة سباق ملتهبة أشعلت حلبات سباق لومان 24 ساعة والهبت الحماس بعد أن استطاعت احتلال المركزين الأول والثاني في نهاية السباق وبفارق لا يقل عن 30 لفة عن أقرب منافساتها ضمن فئة الـ GT1