اشتهر عالم السيارات وعبر الكثير من الأمثلة لعل أبرزها جاكوار XJ220، بقيام بعض من مهندسي ومصممي علامات السيارات الشهيرة، بالعمل بشكل سري وفي أوقات فراغهم على مشاريع خاصة علها تحصل على الضوء الأخضر من الإدارة العليا عندما تصبح جاهزة.

هذا بالضبط ما ينطبق على مجموعة تضم قرابة 30 موظفاً لدى تويوتا يعملون على تطوير سيارة طائرة. إذ حصل هؤلاء على دعم أخيراً من إدارة اليابانية للمضي قدماً في مشروع السيارة الطائرة التي ستحمل اسم كارتيفاتور، وذلك بعد أن تقرر دعم مشروعهم بمبلغ يقارب الـ 375 ألف دولار.

وتهدف تويوتا من وراء دعمها لهذا المشروع وضع قدمها أولاً في مستقبل السيارات الطائرة، وتحضير كارتيفاتور لتكون جاهزة خلال أولمبياد طوكيو 2020 وذلك بغية استخدامها في الشعلة الأولمبية. ولا شك بأن اعتماد سيارة طائرة لهذا الغرض يعتبر أفضل تمثيلاً لليابان الشهيرة بتقنياتها الرائدة على مستوى العالم.

لا يوجد للساعة أي معلومات تقنية عن السيارة الطائرة، ومع ذلك لا نتوقع أن ننتظر الكثير بعد أن حصل مشروع كارتيفاتور على دعم تويوتا، ريثما يتم الكشف عن بعض التفاصيل وذلك قبل حلول موعد الأولمبياد الصيفية القادمة.