خلال مشاركتها في معرض جنيف للسيارات شهر مارس الفائت، عرضت تاتا الهندية طرازاً رياضياً اختبارياً باسم رايسمو، تميز على أكثر من صعيد، بدءاً من تصميمه الغريب الذي لا يخلو من الإثارة، مروراً بأدائه الأكثر من مثير على الورق، ووصولاً إلى الوعود الرنانة.

إذ جرى رسم خطوط رايسمو في مركز التصميم التابع لـ تاتا في تورينو إيطاليا، كما تم بناءه بالاعتماد على تقنيات متطورة، والأكثر من ذلك وضع محرك ثلاثي الأسطوانات سعة 1.2 ليتر مع شاحن هواء توربو في خدمته. وهذا القلب الميكانيكي كان قادراً على توليد 190 حصاناً إلى جانب 210 نيوتن متر من العزم، وتعمل علبة تروس أوتوماتيكية من ست نسب على نقل الحركة إلى العجلات الدافعة، والتي كان بمقدورها الانطلاق بـ رايسمو من الـ 0 إلى 100 كلم/س في أقل من 6 ثوانٍ.

لا شك بأن ما سبق مثير للاهتمام، إلا أن الشيء الأكثر من مثير كان وعود تاتا بجعل رايسمو السيارة الرياضية الأقل سعراً في العالم. وهذا أمر رائع بدون شك، ولكن!

قبل كل شيء، أعلنت تاتا عن إلغاء خطة تطوير سيارتها الرياضية المنخفضة السعر، وذلك بحجة حاجتها للاستثمار أكثر في قطاع مركبات الأعمال التجارية، والذي يعتبر من بين أكبر القطاعات التي تنشط بها الهندية ما لم يكن الأكبر على الإطلاق. وتعاني تاتا من انخفاض في أرباحها ضمن مركبات الأعمال التجارية، وعليه من الطبيعي أن تلغي أي خطط أخرى في سبيله.

ولكن، أليس من "حسن الحظ" إلغاء تاتا لخطة تطوير سيارة رياضية هي الأقل ثمناً؟ كيف لا ووعودها الرنانة مع طراز نانو الذي كان من المفترض أن يحقق ثورة عالمية كأرخص سيارة، ذهبت أدراج الرياح عندما أبصرت السيارة النور رسمياً على أرض الواقع!

أياً يكن، إذا كنت تمتلك منصة الألعاب أكس بوكس وان أو حتى حاسب بمواصفات تقنية جيدة، فيمكنك محاكاة قيادة تاتا رايسمو من خلال لعبة الفيديو فورزا هورايزون 3.