إذا كانت الطرازات الكهربائية تجسد مستقبل عالم السيارات، فإن دبي هي مدينة المستقبل، وعليه لا عجب وأن تخطو الإمارة أسرع من غيرها نحو الأمام... إذ جرى الإعلان رسمياً عن مجموعة مثيرة من الحوافز للتشجيع على اقتناء السيارات الكهربائية بما يساهم في الحفاظ على البيئة وجعل دبي مدينة "خضراء" أكثر.

وكشفت هيئة كهرباء ومياه دبي عن توفيرها لخدمات شحن مجانية للسيارات الكهربائية المسجلة في خدمة الشاحن الأخضر وذلك حصراً في نقاط الشحن الموجودة ضمن نطاق محطات الشاحن الأخضر في الأماكن العامة، وليس في محطات الشحن المنزلية، على أن تستمر بتوفير هذه الخدمة المميزة حتى نهاية عام 2019.

وما سبق ليس إلا جزءاً يسيراً من الحوافز المثيرة، والتي تتضمن أيضاً مساهمة فعالة من هيئة الطرق والمواصلات في دبي. إذ ستوفر مواقف مخصصة للسيارات الكهربائية بدون رسوم بجانب الإعفاء من رسوم التسجيل أو التجديد، والأكثر من ذلك تقديم الإعفاء من رسم ملصق سالك ووضع ملصق خاص على لوحة السيارات الكهربائية لتمييزها عن غيرها...

كما سيتم توزيع محطات جديدة في مواقع مختلفة، تشمل الطرق الخارجية لدبي، التي تربطها بالإمارات الأخرى مثل أبوظبي وغيرها.

وتتطلع دبي إلى أن يصل عدد السيارات الكهربائية التي تجوب طرقاتها إلى نحو 42 ألف وحدة بحلول العام 2030. وتجدر الإشارة إلى وجود 100 محطة حالياً مخصصة لشحن السيارات الكهربائية، في مواقع مختلفة بدبي، فيما تعمل هيئة كهرباء ومياه دبي على إنشاء 100 محطة جديدة لشحن السيارات الكهربائية، ليصل إجمالي عدد محطات الشحن إلى 200 وحدة عام 2018.