ورثت كاديلاك XT5 قبل عامين مهمة صعبة من سلفها SRX، ألا وهي الحلول مكان الطراز الأكثر مبيعاً من العلامة الأمريكية النخبوية. وتشير الأرقام إلا أن الطراز الجديد نجح في الحفاظ على المكانة السابقة مع مبيعات أكثر من جيدة. لذا لا بد من العمل على صقله باستمرار لمواصلة النجاح...

ولم تدخر كاديلاك أي جهد في سبيل ذلك، وهذا ما أكدته عدسة جاسوسنا الخاص الذي نجح بالتقاط صور لنسخة مموهة جزئياً في إسبانيا تخضع للاختبارات قبل ظهور الفئة المجددة بعد خضوعها لعمليات تجديد منتصف العمر في وقت ما من العام القادم كطراز 2020.

التمويه الجزئي هو بدون شك إشارة إلى عمل الأمريكية على تحديث XT5 وليس استبداله، ومن الصور يمكن ملاحظة استعارة لمسات من الطرازات الأحدث على غرار XT4 وCT6، وذلك خاصة على صعيد المصابيح الأمامية وشبكة التهوية. فيما لا يوجد أي تمويهات تذكر عند الخلفية أو حتى تمويهات مؤثرة في المؤخرة، الأمر الذي يدل سواء على عدم وجود أي تعديلات ستطولها أو أن الأمريكية تخطط لشيء آخر.

وبحسب جاسوسنا لن تنال المقصورة الكثير من التعديلات أيضاً، غير أنها ستحظى بقرص دوار للتحكم بنظام الترفيه والمعلومات وذلك إلى جانب تعزيز تقنيات القيادة الشبه ذاتية مثل نظام الكبح الأوتوماتيكية وسوبر مثبت للسرعة.

وما كان يؤخذ على XT5 في جميع الأسواق العالمية (عدا الصينية)، هو توفرها بمحرك وحيد سداسي الأسطوانات سعة 3.6 ليتر بقوة 310 حصاناً. ويبدو بأن الأمريكية الفاخرة تعتزم جلب محرك الـ 2.0 ليتر الرباعي الأسطوانات المعزز بتوربو إلى بقية الأسواق أيضاً كخيار إضافي بعد أن كان محصور بالسوق الصينية. ومن المؤكد بأن خطوة كهذه ستجلب المزيد من العملاء خاصة في ظل تصاعد أسعار الوقود عالمياً...