1 لا ضريبة للوزن المرتفع

لن يختلف عليك أداء سبايدر عما توفره شقيقتها التقليدية، خاصةً وأنّ جميع مكوناتها الميكانيكية هي نفسها وبالتالي فإنّ النجاح الذي حققته فيراري مع488 GTB  في مجال إلغاء تأخر عمل أجهزة التوربو انسحب بطبيعة الحال على أداء سبايدر. أما بالنسبة للوزن الإضافي الذي تمّ اكتسابه كنتيجة حتمية لاستبدال السقف الثابت بآخر متحرك قابل للكشف والذي يبلغ 50 كلغ، فأنت بالكاد تشعر به على الطرقات. فرغم أنّ هذا الوزن ليس قليلاً، إلا أنه لم يؤثر على التسارع الذي يبقى على ما هو عليه مع 3.0 ثواني للانطلاق إلى سرعة 100 كلم/س.

2 خطوط خارجية أكثر إثارة

رغم أنّ مسألة الشكل الخارجي تعود للرأي الشخصي لكل فرد على حدة، إلا أنّ سبايدر تحقق تقدماً واضحاً بالمقارنة مع شقيقتها التقليدية تماماً كما كان الحال بين458  سبايدر وشقيقتها إيطاليا، خاصةً على مستوى المؤخرة التي توفر لها خطوطها مظهراً يوحي بالمزيد من التطور في مجال الانسيابية، فضلاً عن أنها تبقى في النهاية قادرة على تغيير مظهرها والتحول من سيارة مكشوفة إلى سيارة تقليدية بسقف معدني.

3 محرك حائز على جوائز

ميكانيكياً، تستفيد سبايدر من محرك يتألف من ثماني أسطوانات سعة 3.9 ليتر مع شاحني هواء توربو يولد قوة 661 حصاناً على سرعة دوران محرك تبلغ 8,000 دورة في الدقيقة وعزم دوران يبلغ 760 نيوتن متر على سرعة دوران تبلغ 3,000 دورة في الدقيقة تنتقل الى العجلات الخلفية الدافعة عبر علبة تروس أوتوماتيكية مع قابض فاصل مزدوج من سبع نسب.

4 مقصورة القيادة

من الداخل، وبغض النظر عن الشعور بالرحابة الذي يوفره السقف المكشوف لسبايدر، فإنّ الأخيرة تأتي مشابهة تماماً مع ما يتوفر للشقيقة التقليدية، ولعل هذا ليس بالأمر السيء أبداً، خاصةً لناحية توضيب مفاتيح التحكم بوظائف السيارة أو لناحية التصميم العام للمقصورة، ولكن إذا كان لا بد من ابداء نصيحة هنا فهي أن نفضل لو يتم تجهيز السيارة بالمقاعد التقليدية المريحة بدلاً من المقاعد التي تتوفر إضافياً، فرغم أنّ الأخيرة تتمتع بتصميم مثير، إلا أنها لا توفر نفس مستوى الراحة الذي توفره المقاعد القياسية.

5 السعر

يبلغ سعر فيراري 488 سبايدر في دولة الامارات العربية المتحدة ما يعادل الـ 280,000 دولار أمريكي.