1 وحش حقيقي لكن مع لمسة من الأناقة

بخطوطها العدوانية للغاية مع مقدمة مستوحاة من سيارات الخمسينيات تبدو مرسيدسAMG GT R  حقاً كوحش على عجلات، ولكنها رغم ذلك لا تزال محافظة على مستويات الأناقة العالية التي تتوفر للفئات التقليدية من GT، خاصةً أنّ فتحات التهوية الواسعة التي ربما هي التي تعطي تلك الإطلالة الهجومية للسيارة لها دور مهم في تأمين عملية تبريد أكثر فعالية لمحرك وليس فقط من أجل توفير شكل لا مضمون له. 

2 أداء انسيابي معزز 

تتمتع AMG GT R بمعززات انسيابية أسفل جسمها وفي عدة أماكن، وهي تعمل بكفاءة على تحسين الانسيابية وتوليد أكبر قدر ممكن من قوى الضغط إلى الأسفل لزيادة قدرة السائق على التحكم بهذه السوبر رياضية. وتجدر الإشارة إلى أنّ قوى الضغط إلى الأسفل فيGT R  أكبر بمقدار 155 كلغ مقارنةً بـGT S وذلك عند سرعة 318 كلم/س. 

3 ما هو القلب الميكانيكي لهذا الوحش؟

يتمتع وحش نوربورغرينغ الأخضر الأنيق بمحرك يتألف من ثماني أسطوانات سعة 4.0 ليتر مع شاحن هواء توربو يولد قوة 577 حصاناً بجانب 700 نيوتن متر من العزم. وجاء ذلك بفضل تطوير شاحن الهواء عبر زيادة نسبة ضغطه وسرعة تفريغه، وارتفع الضغط من 1.2 إلى 1.5 بار، كما جرى إعادة برمجة وحدة التحكم بالمحرك بشكلٍ كامل، ليس لرفع قوة المحرك فحسب، بل لزيادة سرعة الاستجابة أيضاً. وتجدر الإشارة إلى خفض وزن الحدافة بواقع 0.7 كلغ، مما انعكس على سرعة استجابة كل من المحرك وأنظمة نقل الحركة كونها صلة الوصل بينهما. 

4 مقصورة قيادة رائعة

مما لا شك فيه أنّ مقصورة طراز AMG GT تُعتبر اليوم واحدة من أكثر مقصورات السيارات الرياضية أناقةً، خاصةً أنها تمزج الحنين إلى الماضي مع الروح العصرية ضمن توليفة راقية تعزز من تجربة قيادة السائق ومقصورة هذه الفئة المعززة رياضياً هي كذلك أيضاً ولكن مع بعض الإضافات الخاصة كالحياكة بخيطان خضراء اللون والمقود المعزز بتطعيمات مطلية بالأسود اللمّاع.  

5 توقيت مميز على حلبة نوربورغرينغ  

في السابع من شهر ديسمبر 2016 دارت نسخة من AMG GT R حول حلبة نوربورغرينغ بزمن بلغ 7:10:92 دقائق.