- من أين جاء اسمها؟

تستخدم العديد من الشركات الصانعة للسيارات السوبر رياضية أحرفاً للدلالة على الفئات الأكثر قوة والأرقى أداءً من بعض طرازاتها، فـ بورشه تتخذ من حرفي RS (اختصاراً لـ Rennsport) رمزاً لأكثر فئات 911 إثارة، ولامبورغيني تعتمد على حرفي SV لنفس المهمة (اختصاراً لـ Super Veloce ما يعني "سوبر" سريع بالإيطالية) مع طرازي مورسيلاغو وأفينتادور، أما ماكلارين فستعمل حرفي LT (Long Tail، الذنب الطويل في إشارة إلى المؤخرة الممتدة) وذلك للفئات الخاصة من طرازاتها.

 

2- على خطى 675LT...

قبل 600LT، أطلقت ماكلارين طراز 675LT الذي يركز بدرجة أكبر على الحلبات وذلك كفئة مشتقة من 650S مع وزن أخف وتعديلات عدة طالت المحرك، قاعدة العجلات، أنظمة التعليق والتوجيه والكبح، والعديد من التحسينات على صعيد الانسيابية. الأمر نفسه عرفته 600LT التي اشتقتها البريطانية من 570S أصغر طرازاتها الراهنة. وشهدت الفئة الجديدة أيضاً زيادة في طول مؤخرتها كما اشرنا بهدف تعزيز قوى الضغط إلى الأسفل التي تبلغ 100 كلغ عند 250 كلم/س... كما أكدت ماكلارين على أن 600LT حظيت بأجزاء جديدة بلغت نسبتها الربع تقريباً مقارنة بـ 570S الأصل.

 

3- وزن أخف لأداء أفضل...

ركزت البريطانية أثناء عملية التطوير على خفض الوزن قدر الإمكان وذلك مع استخدام ألواح جسم مصنوعة من ألياف الكربون، عجلات أخف مكسية بإطارات بيريللي P زيرو تروفيو R، مكابح أقل وزناً، وكذلك الأمر بالنسبة إلى مكونات أنظمة التعليق. كمل استبدلت المقاعد بأخرى أخف واعتمدت على نظام عادم أخف وزناً. كل ما سبق ساهم بخفض الوزن من 1,356 كلغ مع 570S إلى 1,247 كلغ مع 600LT.

 

4- الجوهر في القلب

نفس محرك الأسطوانات الثمانية سعة 3.8 ليتر مع توربو والمستخدم في كافة طرازات ماكلارين موجود أيضاً في 600LT، وكالعادة مع تعديلات خاصة. وفي الطراز الأحدث من البريطانية شهر عدة تحسينات ساهمت برفع قوته إلى 592 حصاناً مكبحياً أو ما يعادل 600 حصاناً بخارياً (من هنا جاء الرقم 600 بالاسم، ويمكن استدلال أيضاً عدد أحصنة 570S بنفس الطريقة). وتستطيع 600LT التسارع من 0 إلى 100 كلم/س في غضون 8.2 ثانية... عذراً إلى 200 كلم/س في هذا الزمن، فيما تحتاج فقط إلى 2.9 ثانية لبلوغ عتبة الـ 100 كلم/س من التوقف!