1- تصميم أكثر جاذبية...

استغلت نيسان مشاركتها في معرض لوس أنجلوس قبل مدة لتكشف عن الوجه المجدد من ماكسيما، والتي خضعت لعدة تعديلات للعام 2019 أبرزها كان إعادة رسم بعض من أجزائها الخارجية، مثل تجديد المقدمة التي اكتسبت صادماً أمامياً جديداً مع مصابيح ضباب جديدة التصميم بالكامل وكذلك الأمر بالنسبة إلى محيطها، شبكة تهوية جديدة أيضاً مع إعادة رسم لتوقيع نيسان الشهير باسم V موشن، كما نالت المصابيح الأمامية مجموعة واسعة من تقنية الـ LED وشكلاً جديداً تحت الزجاج الذي يغطيها. وأعادت نيسان رسم كل من الصادم الخلفي والمصابيح الخلفية التي باتت أكثر جاذبية، كما استبدلت مخارج العادم الدائرية الشكل المزدوجة بأخرى شبه مستطيلة ومزدوجة في كل جانب.

 

2- لمسات محدودة في الداخل

نصيب المقصورة من التعديلات كان أقل مما نالته الخطوط الخارجية، وذلك مع نقشات جديدة لكسوة المقاعد، تطعيمات أكثر جاذبية وإعادة رسم لبعض اللمسات كتلك التي تغطي الأبواب من الداخل، كسوة المقود وبعض أجزائه وغير ذلك. عملت أيضاً على تحديث نظام الترفيه والمعلومات وتعزيز تقنياته لمواكبة العصر.

 

3- مزيد من السلامة...

من بين الجوانب التي ركزت عليها نيسان في ماكسيما 2019 كانت أنظمة السلامة التي حظيت بما يُعرف باسم درع السلامة 360 من نيسان بشكل قياسي والذي يتضمن مكابح تعمل بشكل آلي عند الطوارئ لمنع الاصطدامات الأمامية أو صدم المشاة، نظام تنبيه عند النقاط العمياء، نظام تنبيه من الحركة الخلفية التقاطعية، نظام تبينه عند تغيير المسار، مصابيح عالية آلية الضبط، مكابح خلفية أوتوماتيكية وغير ذلك...

 

4- نفس القلب الميكانيكي!

إذا كنت تستمد قوتك من محرك سداسي الأسطوانات سعة 3.5 ليتر يولد 300 حصاناً و353 نيوتن متر، فأنت بلا شك لست بحاجة إلى محرك جديد. هذا ما ينطبق تماماً على طراز ماكسيما 2019، ولكن حبذا لو غيرت نيسان علبة التروس الوحيدة أيضاً والتي تأتي من نوع CVT... وطبعاً هذا مستحيل مع نيسان الرائدة في هذا النوع من العلب التي لا نحبذها كثيراً!