قبل عام، أعلنت جنرال موتورز عن خطة لقتل العديد من طرازات السيدان التي تعود لعلامات شفروليه، كاديلاك وبويك، وذلك خلال فترة لن تتجاوز العامين إلى ثلاثة كأقصى حد... وطبعاً السبب معروف والذي يعود إلى ضعف مبيعات فئة السيدان بسبب انفجار مبيعات الكروس أوفر على حساب بقية الفئات.

معظم الأسماء التي ستعرف نهاية قريبة تعتبر حديثة العهد نسبياً ولم يمض على ولادة أسمائها سوى عقد أو عقدين من الزمن، غير أن شفروليه إمبالا تبرز بفارق كبير كونها تحظى بتاريخ عريق ومشرف وشهرة عارمة بدأت بخطها منذ أن أبصرت النور للمرة الأولى في العام 1958 لتصبح في بعض الفترات إحدى أكثر الأسماء مبيعاً في الولايات المتحدة. فسرعان ما تجاوزت مبيعاتها مع مطلع الستينيات حاجز المليون نسخة، غير أن نصف قرن من الزمن كان كفيلاً بتغيير كل شيء، ففي العام 2019 لم تعرف إمبالا طريقها إلا لم يقارب الـ 35 ألف عميل وهذا رقم ضئيل... "تباً للـ SUV!" هذا هو حال لسان إمبالا!

وخلال حوالي الـ 50 عاماً، ولد من إمبالا 10 أجيال والعديد من الفئات الخالدة، وقبل أن يودع الجيل الراهن خطوط الإنتاج في الـ 28 من فبراير 2020، سننطلق معكم في رحلة عبر الزمن نستعرض وبشكل سريع الأجيال السابقة التي وبالمناسبة عرفت فترات خروج لـ إمبالا عن خطوط الإنتاج وتوقف لتصنيعها عدة سنوات كانت بين عامي 1985 و1994 للمرة الأولى ومن ثم بين 1996 و2000 للمرة الثانية... فهل تعود إمبالا مستقبلاً بعد توقف لعدة سنوات؟! ربما لو حدثت معجزة في مبيعات فئة السيدان الكبيرة وعاد بريقها من جديد.

إليكم الأجيال الـ 10 لـ إمبالا والتي تعتبر وبدون شك إحدى أيقونات السيدان في صناعة السيارات الأمريكية:

 

الجيل الأول 1958:

من هنا بدأت الحكاية تحت اسم شفروليه بيل إمبالا بخطوط من الخمسينيات مع تطعيمات كرومية، وجرى تصنيعها احتفالاً بالذكرى الـ 50 لولادة شفروليه وجاءت بمحرك V8 سعة 4.6 ليتر.

الجيل الأول 1958

 

الجيل الثاني 1959 – 1960:

عرفت إمبالا هنا استقلاليتها كطراز قائم بحد ذاته مع إعادة تصميم شبه كاملة عن الجيل الأول وتم تجهيزها بمثبت سرعة حينها وبمقاعد كهربائية الحركة كتجهيزات مميزة للغاية في عصرها.

الجيل الثاني 1959 – 1960

 

الجيل الثالث 1961 – 1964:

تبنى أفكار الستينيات على صعيد التصميم مع غياب "زعانف الذيل" في المؤخرة والتي طبعت سيارات الحقبة السابقة. استمد قوته من محرك V8 كبير السعة بواقع 6.7 ليتر.

الجيل الثالث 1961 – 1964

 

الجيل الرابع 1965 – 1970:

يمكن القول بأنه خضع لثورة على كافة الأصعدة مع تغير جذري في تصميمه الذي أصبح أقل تعقيداً، كما تمت إعادة تصميم أنظمة التعليق كلياً وتوفر بمحرك صغير نسبياً سداسي الأسطوانات سعة 4.1 ليتر إلى جانب 9 خيارات مختلفة من محركات الـ V8 تراوحت سعاتها ما بين 4.6 إلى 7.4 ليتر.

الجيل الرابع 1965 – 1970

 

الجيل الخامس 1971 – 1976:

نالت الكثير من التجهيزات وارتقى مستواها إلى ما يوازي سيارات كاديلاك آنذاك كما شهد العام 1972 الظهور الأخير لـ إمبالا بفئة مكشوفة.

الجيل الخامس 1971 – 1976

 

الجيل السادس 1977 – 1985:

عرف عمر مديد رغم تصغير أبعاده وطبعاً لم يؤثر ذلك على رحابته الفائقة وسعة صندوق الأمتعة التي لا تضاهى.

الجيل السادس 1977 – 1985

 

الجيل السابع 1994 – 1996:

عاد بعد انقطاع طويل قارب العقد من الزمن بخطوط رياضية الملامح تعكس الأداء الرياضي مع أنظمة تعليق مصممة خصيصاً لهذا الغرض ومحرك V8 سعة 5.7 ليتر مقترن بعلبة تروس أوتوماتيكية من 4 نسب أمامية.

الجيل السابع 1994 – 1996

 

الجيل الثامن 2000 – 2005:

أيضاً عاد بعد غياب ولكن أقصر هذه المرة وشهد وللمرة الأولى التخلي بشكل تام عن المصابيح الثلاثية في الخلف والتي طبعت الأجيال السابقة كلها منذ العام 1959 وتوفر بمحرك هو الأصغر لتاريخه V6 سعة 3.8 ليتر بقوة 240 حصاناً.

الجيل الثامن 2000 – 2005

 

الجيل التاسع 2006 – 2013:

اكتسب العديد من التجهيزات مثل نظام الدخول بدون مفتاح مع إمكانية اختيار مقعد وحيد متصل في الأمام أو مقعدين منفصلين تقليديين. وتوفرت بفئة رياضية SS بمحرك V8 سعة 5.3 ليتر وبقوة 303 حصاناً.

الجيل التاسع 2006 – 2013

 

الجيل العاشر 2014 – 2020:

تأثر تصميماً بـ كامارو وبشكل واضح، غير أن ذلك لم ينفع كثيراً في رفع المبيعات إلى سقف التطلعات ونال أنظمة وتقنيات هي الأحدث بطبيعة الحال وطبعاً توفر بمحرك هو الأصغر على الإطلاق رباعي الأسطوانات سعة 2.5 ليتر بقوة 196 حصاناً مع تواجد شقيق أكبر سداسي الأسطوانات سعة 3.6 ليتر بقوة 260 حصاناً.

الجيل العاشر 2014 – 2020