عندما تتعرض سيارتك لعطل ما فإنك قد تعاني جسدياً ونفسياً وربما تؤثر سلباً على يوم عملك أو قضية عائلية مهمة أو غير ذلك، وقد يكون العطل أيضاً مؤثر للغاية على الصعيد المالي ناهيكم عن متاعب مثل طلب شاحنة للقطر أو حتى استئجار سيارة أخرى وما إلى ذلك مما يزيد أكثر من الاستنزاف المادي.

ومن مبدأ درهم وقاية خير من قنطار علاج، فإنه بالإمكان القيام بأعمال فحص دورية بسيطة بنفسك لتجنب التعرض لأعطال كبيرة لا تحمد عقباها. وإليكم أبرز هذه النقاط التي من السهل فحصها:

 

فحص سوائل السيارة

السوائل:

من أهم النقاط التي يجب فحصها دورياً، فانخفاض مستوى زيت المحرك أو سائل التبريد الخاص قد يتسبب بتعطيل المحرك نهائياً، لذا لا بد من فحص هذه السوائل دورياً إلى جانب زيوت علبة التروس والمكابح ونظام التوجيه وطبعاً يجب عدم نسيان سائل المساحات. وعادةً ما يكون هنالك خزانات صغيرة خاصة تحت غطاء المحرك لفحص هذه السوائل بشكل مباشر وسهل. ومن المهم الانتباه إلى لون وكمية السوائل لمعرفة ما إن كانت بحاجة إلى الاستبدال أو الإضافة.

 

فحص الأحزمة والخراطيم

الأحزمة والخراطيم:

من الأعطال المنتشرة التي تتعرض لها السيارات هي الأضرار التي تصيب الأحزمة والخراطيم والأنابيب، لذا ينصح الانتباه دوماً إلى حالة ما يمكن فحصه بسهولة من أحزمة وأنابيب عبر النظر إلى حالتها وإلى وجود أي تشققات أو اهتراء فيها. وفي حال ملاحظة أي شيء غير طبيعي يفضل استبدال الأحزمة المعيبة أو الخراطيم ودائماً من مبدأ درهم وقاية خير من قنطار علاج.

 

فحص بطارية السيارة

البطارية:

إحدى أكثر الأعطال التي قد تصيب سيارتك هو انتهاء عمر بطاريتها، وطبعاً بطاريات هذه الأيام أصبحت تأتي مختومة ولا يمكن فحص سوائلها كما كان في الماضي. لذا ليس من السهل معرفة عمر البطارية إن لم تكن مزودة بمؤشر ما على جسمها الخارجي، ولكن يمكن اقتناء مقياس مخصص لذلك، وكونه للاستعمال الشخصي وليس الاحترافي المهني فمن السهل العثور على مقياس بسيط ورخيص بسعر قد لا يتجاوز الـ 50 درهم.

 

فحص نظام تبريد المحرك

نظام التبريد:

الاعتناء بنظام التبريد أمر شديد الأهمية في منطقتنا المرتفعة الحرارة، فلا تدري إلى أين ستنتهي المصائب إن ارتفعت حرارة المحرك دون الانتباه إلى ذلك. لذا ينبغي الانتباه إلى سائل التبريد وإلى وضعية المشع ومحاولة فحص ما يمكن فحصه ولو شككت بأي خلل ولو صغير عليك التوجه مباشرة إلى إحدى ورشات الصيانة.

 

فحص المكيف

المكيف:

أجل المكيف! ففي فصل الصيف يصبح من الخطورة بمكان قيادة السيارة بدون مكيف لما قد يتسبب بذلك من تعب وتعرق شديد للسائق إلى درجة ستفقده نسبة كبيرة من مستوى التركيز. لذا يتعين من فترة إلى أخرى فحص مدى مستويات تدفق الهواء من كافة مخارج التكييف ومراقبة سرعة التبريد. وفي حال لحظ أي تغير واضخ في أداء المكيف يفضل الذهاب إلى ورشة مختصة بأقرب وقت ممكن.

 

مؤشرات التنبيه في السيارة

مؤشرات التنبيه:

لا تستخف على الإطلاق بأي مؤشر تنبيه يضيء في لوحة العدادات وكأنه خلل بسيط أو كأنه أضاء من تلقاء نفسه دون وجود أي مشكلة أو عطل! فالعديد من الناس يظنون ذلك للأسف ولا يدرون بأن هذه المؤشرات عندما تضيء فإنها تنبيه لاحتمال حدوث أعطال كبيرة. لذا ينبغي أخذ مسألة إضاءة أي مؤشر تنبيه بشكل جدي وللغاية والذهاب إلى مركز الصيانة المختص لاكتشاف السبب وراء ذلك.