عندما كسرت بورشه تقاليدها في مطلع القرن الجديد وخرجت عن عالم طرازات الكوبيه الرياضية، وذلك عبر الكشف عن طراز ينتمي إلى فئة الـ SUV باسم كايين. لم يرق الأخير في خطوطه للجميع، إذ أنها كانت تبدو غريبة وغير جذابة في بعض الزوايا. بيد أن الأداء كان أكثر من رائع وجدير بالإعجاب، الأمر الذي مكن كايين من تحقيق نجاحاً باهراً ومنقطع النظير. هذا النجاح دفع الألمانية إلى العمل على جيل جديد بجانب طراز آخر غير مسبوق منها ينتمي إلى فئة السيدان مع أربعة أبواب باسم باناميرا.

واتضح بعد ذلك بأن بورشه قد تعلمت الدرس جيداً مع كايين الذي خرج بجيل ثانٍ أكثر جاذبية وبمراحل على صعيد الخطوط الخارجية من الأول. بيد أنها ارتكبت الخطأ نفسه مع باناميرا في جيلها الأول وذلك عبر وجود بعض إشارات الاستفهام على عدة زوايا خارجية لم تكن جذابة في شكلها للجميع.

ومن جديد، تعلمت بورشه الدرس مرة ثانية مع الجيل الثاني من باناميرا الذي أزاحت الستار عنه أخيراً بعد طول انتظار وترقب. إذ جاءت سيدان بورشه الرباعية الأبواب بخطوط خارجية سدت أفواه جميع منتقدي الجيل الأول وأجبرتهم على نزع القبعة والانحناء أمام بورشه وباناميرا الجديدة تقديراً لتصميم الخارجية الأكثر من جذاب والذي استوحت خطوطه وبدرجة كبيرة من الاختبارية باناميرا سبورت توريزمو التي عُرضت في باريس 2012 (المزيد من التفاصيل في العمود الجانبي).

باناميرا التي تلعب دور السيدان الفاخرة من بورشه باتت أفضل على كافة الأصعدة من الجيل الأول، إذ أنها ستتوفر وبغض النظر عن فئة التجهيز، مع نظام دفع رباعي وعلبة تروس أوتوماتيكية مزدوجة القابض من ثمان نسب أمامية بشكل قياسي.

ونبقى مع الجانب الميكانيك، يمكن للعملاء الاختيار محرك من مجموعة محركات جميعها معززة بشواحن هواء، وسنبدأ مع فئة 4S التي تستمد حركتها من محرك سداسي الأسطوانات سعة 2.9 ليتر مع توربو مزدوج وقوة 434 حصاناً و 550 نيوتن متر للعزم. وتستطيع التسارع في حال تزويدها بحزمة سبورت كرونو إلى 100 كلم/س في غضون 4.2 ثانية. فيما يمكن للباحثين عن المزيد من الأداء طلب فئة توربو التي تتباهى بمحركها المكون من ثمان أسطوانات سعة 4.0 ليتر مع توربو مزدوج وقوة 542 حصاناً بجانب عزم مثير بواقع 770 نيوتن متر، هذه الأرقام تضم تسارعاً إلى 100 كلم/س في ظرف 3.6 ثانية فقط لا غير. ونصل أخيراً إلى الفئة غير المحببة سوى في الأسواق الأوروبية، أي التي يجري في أنابيبها الديزل عوضاً عن البنزين، إذ تعتمد على محرك من ثمان أسطوانات مع توربو مزدوج بقوة 416 حصاناً وعزماً ساحراً مع 850 نيوتن متر، الأمر الذي يمكنها من الانطلاق إلى 100 كلم/س في غضون 4.3 ثانية مع حزمة سبورت كرونو الاختيارية.

وجرى تزويد فاخرة بورشه الجديدة بعدة أنظمة مثيرة مثل نظام تعليق هوائي متكيف، نظام توجيه خلفي اختياري ونظام جديد باسم "انودرايف" يعمل على مراقبة بيانات نظام الملاحة، الرادارات والفيديو، ليقوم بضبط دواسة التسارع ونسبة علبة التروس المعشقة بأفضل صورة ممكنة وذلك للثلاثة كيلومترات القادمة.

المقصورة أرقى وأكثر جاذبية من قبل أيضاً مع مجموعة كبيرة من أحدث التقنيات وشاشتين قياس 7 بوصة تحيطان بعداد السرعة، بجانب أخرى وسطية قياس 12.3 بوصة وثالثة لركاب المقعد الخلفي تتيح لهم التحكم بمكيف الهواء ونظام الترفيه والمعلومات.

أخيراً، نمت أبعاد الجيل الثاني بواقع 30 ملم على صعيد قاعدة العجلات و 34 ملم على صعيد الطول العام... مهلاً، ماذا عن الأسعار في الإمارات؟ فئة 4S تبدأ من 483,700 درهم مقابل 679,800 درهم لفئة توربو.