خطت فولفو خطوة هامة عبر تقديمها لفئتين جديدتين من طراز S90 للأسواق الصينية مع عزمها على نقل تصنيعهما إلى البلاد التنين ليتم تصديرهما إلى جميع الأسواق العالمية لاحقاً بما فيها أوروبا والولايات المتحدة.

وكما هو معروف، تعول فولفو كثيراً على الأسواق الصينية للوصول إلى هدفها المنشود ببيع 800 ألف سيارة سنوياً بحلول العام 2020، ولا شك بأنها تعتمد في ذلك على مالكتها الصينية جيلي.

وقبل الحديث عن الفئتين الجديدتين من S90، أكدت فولفو على أن عدت طرازات مثل الجيل الحالي والقادم من S60 وV60 سيجري تصنيعه في الصين وكذلك الأمر بالنسبة إلى الفئة 40 القادمة. ولا ندري إن كان الإنتاج سيكون مخصصاً لبلاد التنين أم سيتم تصديره إلى الخارج أيضاً.

الفئة الأولى الجديدة من S90 ما هي إلا هذه السيدان الأساسية التي عرفناها من قبل وقمنا بالجلوس خلف مقودها، أما الثانية الأكثر فخامة وإثارة فستحمل اسم S90 اكسيلنس وستتشرف بحمل لقب السيارة الأكثر فخامة من فولفو على الإطلاق.

وما يميز S90 اكسيلنس أكثر من غيره هو مقصورتها التي تحمل اسم "لونج كونسول"، مع غياب كامل للمقعد الأمامي وزيادة عرض مقعد السائق من الأعلى لعزل الأخير بعض الشيء عن الركاب في الخلف.

غياب المقعد الأمامي سمح بتركيب حاسب كامل مع توفير جيوب تحميل مبتكرة إضافية تستوعب حاجيات مثل الأحذية. فيما جرى تركيب كونسول وسطي بين المقعدين الخلفيين المنفصلين مع حاملات أكواب مزودة بأنظمة تسخين وتبريد للمشروبات.

وحرصت فولفو على وضع الكثير من اللمسات الفاخرة في المقصورة مع زيادة اعتمادها للكريستال وغيره من المواد النفيسة. وستستمد S90 اكسيلنس حركتها من منظومة T8 الهجينة والمكونة من محرك رباعي الأسطوانات سعة 2.0 ليتر مع شاحن هواء توربو بقوة 316 حصاناً تصل إلى العجلات الأمامية، بجانب آخر كهربائي بقوة 86 حصاناً للعجلات الخلفية.

الفئة الأساسية من S90 ستتوفر في الأسواق الصينية مع محركي T4 وT5 المعروفين، فيما سيتم تزويد كل من الأساسية واكسيلنس بأنظمة متطورة مثل نظام قيادة شبه ذاتي يتحكم بالسيارة حتى سرعة 130 كلم/س.