سبق لـ بورشه وأن قدمت مع الجيل الأول من باناميرا فئة اكسكتيف الأكثر فخامة من هذا الطراز الذي لم يرق للجميع على صعيد خطوطه الخارجية. غير أن الجيل الثاني محى الصورة القديمة كلياً بفضل تصميمه الرائع والأخاذ والذي منح باناميرا مزيداً من التألق والجاذبية في الأسواق. لذا ومع وصول فئة اكسكتيف الجديدة الفاخرة، يمكننا القول بأن باناميرا قد باتت قريبة للغاية من بلوغ قمة المجد...

العنوان الأبرز في اكسكتيف هو الزيادة في طول بمقدار 150 ملم مقارنة بـ باناميرا الأساسية، ولا شك بأن هذه الزيادة والتي طرأت على قاعدة العجلات، قد تم تسخيرها لمنح الركاب المزيد من الرحابة والفخامة وخاصة ممن سيجلسون على المقاعد الخلفية. وبات يبلغ طول قاعدة العجلات 3,100 ملم ولا شك بأنه رقم مثير خاصة عند مقارنته بالفئات الأساسية التي لا يتعدى طول قاعدتها الـ 2,950 ملم.

وما يميز الجيل الثاني من باناميرا هو حرص بورشه على جعل فئة اكسكتيف أكثر فخامة وليس أكثر رحابة فقط، وذلك عبر توفير مقعدين خلفيين منفصلين اختياريين أكثر ترفاً يقع بينهما كونسول وسطي يحتوي على طاولات صغيرة وذلك مع إمكانية طلب شاشتين خلف المقاعد الأمامية قياس 10.1 بوصة مع نظام ترفيه خاص بهما.

ولكيلا تضع بورشه عملائها في حيرة من أمرهم، قامت بتوفير فئة اكسكتيف مع كل من الفئات التالية: باناميرا 4، باناميرا 4 E الهجينة، باناميرا 4S وباناميرا توربو وذلك بجانب فئة جديدة تأتي مع نظام دفع رباعي ومحرك سداسي الأسطوانات تقتصر قوته على 325 حصاناً فقط.

ويمكن لعملاء اكسكتيف أخيراً طلب العديد من التجهيزات الإضافية الفاخرة مثل نظام لإحكام إغلاق الأبواب أو ما يعرف بنظام شفط، مصابيح أمامية LED بالكامل ومكيف هواء متطور رباعي المناطق.