طراز X ترايل من الأسماء المعروفة جيداً ضمن سلسلة طرازات الـ SUV/الكروس أوفر التي تُنتجها نيسان، ورغم ابتعاده في الجيل الثالث الراهن الذي أبصر النور في العام 2013 عن جذور الأجيال السابقة، إلا أن X ترايل ما زال يحظى بشعبية طيبة في الأسواق خاصة وأنه بات أكثر استجابة لمتطلبات العائلات مع جيله الراهن.

ولكن هذا الأخير، بدأت تظهر بعضاً من ملامح الشيخوخة عليه، وهذا ما دفع نيسان إلى إجراء مجموعة من التعديلات الخاصة بمنتصف العمر لدفعه في الأسواق. أبرز التعديلات تجسدت في الخطوط الخارجية التي باتت أجمل بالفعل، وذلك بعد إعادة رسم المقدمة عبر تركيب صادم أمامي جديد كلياً واستبدال شبكة التهوية الأمامية بأخرى أكبر حجماً وتجديد المصابيح الأمامية المعززة بتقنية LED، واستبدلت نيسان مصابيح الضباب أيضاً بأخرى أكثر جاذبية. ونالت المؤخرة قسطاً من التعديل مع تركيب صادم خلفي جديد مطعم بلمسات كرومية واعتماد مصابيح خلفية معززة بتقنية LED أكثر جمالاً من السابقة وبفارق جيد.

ووفرت اليابانية تصاميم جديدة للعجلات المتوفرة بقياس 17 أو 18 بوصة وذلك بالتزامن مع تقديم أربعة ألوان خارجية جديدة.

من الداخل، استبدلت نيسان المقود بآخر مستوحى مما موجود في ميكرا الجديدة ومميز بتصميمه الرياضي، كما اعتمدت تطعيمات سوداء لماعة في العديد من أجزاء لوحة القيادة، بالإضافة إلى توفير ألوان جديدة لكسوة المقصورة والتي جرى إعادة هندسة مقاعدها لرفع سعة التحميل في صندوق الأمتعة من 550 إلى 565 ليتراً.

وحبذا لو قامت نيسان بإجراء تعديلات ميكانيكية، ولا نقصد بذلك المحركات التي بقيت على حالها بما فيها الرباعي الأسطوانات الأكبر سعة 2.5 ليتر، إنما علبة التروس من نوع CVT والتي حافظت نيسان عليها... ولا عجب من ذلك خاصة وأن اليابانية شهيرة بتوفير هذا النوع من العلب في طرازاتها.