نمت كيا بصورة مذهلة مع مطلع القرن الجديد وخاصة منذ النصف الثاني من العقد الماضي، وأطلقت العديد من الطرازات المميزة وتوسعت في كافة الفئات بما فيها الكروس أوفر التي نمت عائلتها لتضم فرداً جديداً كلياً بدءاً من اليوم.

وإلى جانب كل من موهافي، سورينتو، سبورتاج وسول (مصنفة كـ كروس أوفر)، استقبلت عائلة الكروس أوفر من كيا طرازاً جديداً هو ستونيك الذي سبق وأن شوقت الكورية له.

ستونيك الجديدة ما هو إلا شقيقة مباشرة لـ كونا من هيونداي، ولكن مع خطوط خارجية أقل إثارة وأكثر محافظة. وكما كان متوقعاً، لم تعرف ستونيك في نهاية الأمر نفس الملامح المثيرة التي ظهرت بها في الرسوم التشويقية، إلا أن ذلك لم يمنع من تمتعها بجاذبية واضحة، خاصة مع إمكانية طلبها بلوني طلاء مختلفين ما بين الجسم والسقف وذلك مع وجود 20 خياراً مختلفاً للألوان. وتبرز أيضاً شبكة التهوية الأمامية المميزة في شكلها دون أن تبتعد في روحها عن "أنف النمر" الذي يجسد توقيع كيا الشهير.

تتسم مقصورة ستونيك بكونها جذابة بألوانها وأنيقة في تفاصيلها!

المقصورة مفعمة بالألوان الجذابة أيضاً مع خطوط عصرية وأنيقة في الوقت نفسه وبعيدة عن التعقيدات، وتتصدر لوحة القيادة شاشة وسطية تعمل باللمس مع توفرها بنظام أندرويد أوتو وأبل كاربلاي بشكل قياسي.

وستحظى الأسواق الأوروبية بمعايرة خاصة لأنظمة التعليق والتوجيه مقارنة ببقية الأسواق، كما ستُخصص بمحرك سعة 1.0 ليتر توربو بقوة 120 حصاناً، فيما ستتوفر محركات بتنفس طبيعي سعة 1.25 و1.4 ليتر لكافة الأسواق بجانب ديزل سعة 1.6 ليتر.

أنظمة السلامة ستكون حاضرة بدءاً من نظام كبح آلي وتنبيه من المشاة، نظام تنبيه عند النقاط العمياء ونظام تنبيه من الحركة التقاطعية الخلفية إلى غيره من الأنظمة المساعدة.

وستحط ستونيك الجديدة رحالها أولاً في الأسواق الأوروبية في الربع الثالث من العام الجاري، لتنتقل بعدها إلى بقية الأسواق العالمية.