عرفت بعض الأسواق العربية علامة MG من جديد بعد انتقال ملكيتها وتصنيعها إلى الصين، ومن الطرازات التي لاقت قبولاً جيداً كان MG 6 والذي خضع لتعديلات مكثفة بغية الخروج بطراز 2019 منه الأكثر جاذبية وتميزاً ورحابةً وتفوقاً...

وللتذكير، MG 6 هي سيدان أو حتى فاستباك من الحجم الوسط، ظهر جيلها الأول في 2010 قبل أن يبصر الثاني النور عام 2016 ويخضع لتعديلات منتصف العمر مؤخراً والتي طالت عدة جوانب على رأسها التصميم الخارجي مع إعادة لرسم المقدمة بمعظم تفاصيلها، وإدخال العديد من التحسينات التي طالت عدة أجزاء أخرى.

وتسيطر شاشة وسطية قياس 8 بوصة على لوحة القيادة مع نظام ترفيع ومعلومات، ورغم بساطة التصميم بشكل عام إلا أنه أنيق وجذاب ومقبول بدرجة كبيرة.

وتتميز MG 6 بعملانيتها مع مقصورة قادرة على استقبال حتى 5 ركاب وصندوق أمتعة سعة 424 ليتر قابل للزيادة حتى 1,170 ليتراً عند طي المقاعد وذلك بفضل انتماء هذا الطراز إلى فئة الفاستباك عملياً.

محرّك بنزين سعة 1.5 ليتر هو من يمد MG 5 بالحركة، وبفضل شاحن الهواء التوربو، فإنه يولد قوة جيدة بواقع 169 حصاناً.

كل ما سبق يعتبر جيداً بشكل عام لهذه السيدان/الفاستباك التي وصلت رسمياً إلى صالات عرض MG في الشرق الأوسط، ويبقى السعر هو العامل الأهم في حسم معركة إثبات وجودها في أسواق المنطقة، والذي يجب أن يكون منافساً للغاية إلى جانب ضرورة العمل بشكل جدي على تسويقها بقوة.