نحن نقف رسمياً على أبواب حقبة السيارات الكهربائية، فالعديد من الصانعين جهزوا طرازات جديرة في هذه الفئة أو باتوا شبه جاهزين لاقتحامها، وسنرى في الفترة القادمة ما بين سنتين إلى خمس توافد كماً كبيراً من السيارات الصامتة إلى الأسواق.

أودي ألقت بسلاحها الأول في هذه الفئة مع e ترون SUV، ومن اسم الأخيرة فهذه عبارة عن SUV كهربائية منطقية كورقة أولى في وقت تتفجر به مبيعات الكروس أوفر عالمياً. غير أن ذلك لا يعني غياب بقية الفئات عن الساحة الكهربائية وعلى رأسها السيدان. لذا قدمت الألمانية في لوس أنجلوس اختبارية من حجم A7 سبورتباك وبروح مشابهة ولكن بخطوط أكثر شراسة وبمراحل.

الاختبارية حملت اسم e ترون GT، وهي عبارة عن سيدان كوبيه كهربائية شبه جاهزة للوصول إلى خطوط الإنتاج والمقرر في العام ما بعد القادم أو الذي بعده لتكون حاضرة في الأسواق كطراز 2021. وتبلغ من الطول 4.96 متر، مقابل 1.96 متر للعرض، و1.38 متر للارتفاع و2.9 متر لقاعدة العجلات.

الخطوط الخارجية والداخلية رائعة بكل ما للكلمة من معنى ومميزة لأبعد درجة وتجمع ما بين الشراسة والأناقة في الوقت نفسه، والمهم والأهم بأنها ستصل تقريباً كما هي إلى الفئة المعدة للإنتاج التجاري.

ولن تكتفي أودي بوضع تقنيات كهربائية بالكامل في e ترون GT، إنما سيمتد الأمر إلى أنظمة قيادة ذاتية من المستوى الثالث عند طرحها في الأسواق... ولكن ماذا عن تقنياتها الكهربائية أولاً؟

سيتم تزويدها بمحركات كهربائية بقوة 582 حصاناً مع القدرة على السير لمسافة 400 كلم بالشحنة الواحدة، وتسارع من 0 إلى 100 كلم/س في 3.5 ثانية مع سرعة قصوى تقف عند حاجز الـ 240 كلم/س. ويمكن لـ أودي e ترون GT أن تتسارع من 0 إلى 200 كلم/س في غضون 12 ثانية تقريباً.

لن نتحدث أكثر من ذلك عن هذه الاختبارية كونها اختبارية حالياً رغم اقترابها للغاية من خطوط الإنتاج، ومن غير المتوقع أن تصل عملياً إلى العملاء قبل بداية العام 2021.