إذا طلب أحدهم منك تعداد 20 علامة للسيارات، 30 أو حتى أكثر، فإنك وعلى الأرجح لن تذكر اسم سانغ يونغ بين هذه العلامات، هذا إن كنت تظن بأن هذه العلامة ما زالت موجودة في الأصل.

بيد أن الواقع وللإنصاف مختلف، فالكورية لم تغب شمسها عن عالم السيارات منذ عقود رغم عدم انتمائها إلى أي مجموعة صناعية مرموقة، ولا شك بأنها ومنذ أن استحوذت عليها الهندية ماهيندرا أوائل العقد الراهن والوضع في تحسن نسبياً.

وفي جنيف عرضت سانغ يونغ الجيل الجديد كلياً من الكروس أوفر المدمجة لديها كوراندو والتي وكالعادة حملت خطوطاً خارجية تشعر وكأنها وبشكل من أشكال مستوحاة من الثقافة والإرث الكوري. كما أنها مشابهة للجيل الجديد من شقيقتها الأكبر ركستون.

المهم صراحة، ورغم التمسك بالروح الكورية، إلا أن سانغ يونغ ابتعدت أخيراً عن الخطوط المريعة التي طبعت طرازاتها في العقد الماضي تحت شعار الإرث الكوري. إذ استطاعت أن تحافظ على نهجها ولكن بطريقة أفضل بكثير وأكثر أناقة وتماشياً مع الذوق العالمي.

الأبعاد الخارجية لا تعتبر مدمجة للغاية مع طول جيد يبلغ 4,452 ملم وعرض 1,870 ملم وارتفاع محدود نسبياً ككروس أوفر بواقع 1,620 ملم فيما تمتد على قاعدة عجلات بطول 2,675 ملم بما يعد بتوفيرها لمساحات محترمة في الداخل.

ماذا عن الداخل؟ أولاً تتمتع سانغ يونغ كوراندو 2020 بصندوق أمتعة جيد السعة مع 551 ليتراً قابلة للزيادة حتى 1,248 ليتراً عند طي الصف الخلفي من المقاعد. ثانياً، لوحة القيادة عصرية حقاً بشاشة وسطية كبيرة قياس 10.25 بوصة مع ثانية تحتل مكان لوحة العدادات قياس 9 بوصة وذلك بالتزامن مع استخدام مواد عالية الجودة في التصنيع.

تحت غطاء المقدمة يوجد أحد أهم مقومات النجاح لـ سانغ يونغ كوراندو 2020 في الأسواق، ألا وهو محرك جديد كلياً سعة 1.5 ليتر مع شاحن هواء توربو لتوليد 163 حصاناً و280 نيوتن متر من العزم مع معدل انبعاث منخفض للغازات بواقع 146 غ من غاز CO2 كل 1 كلم للفئة المزودة بنظام دفع رباعي.

ويمكن اختيار محرك ديزل أقل إثارة سعة 1.6 ليتر توربو يولد 136 حصاناً و324 نيوتن متر للعزم... وفي العام القادم ستقوم الكورية أيضاً بطرح فئة كهربائية بالكامل تماشياً مع متطلبات هذه الأيام.

كوراندو 2020 ستصل سريعاً إلى الأسواق الكورية أولاً ومن ثم الأوروبية منتصف العام الجاري، ومن البديهي أيضاً أن تصل إلى أسواقنا في وقت قريب من ذلك.

 

قد ترغب في قراءة: سوزوكي جيمني 2019 الجديدة كلياً: كم طال انتظارها!