تتمتع هيونداي بشعبية كبيرة في العديد من الأسواق العربية وتسيطر على الحصة الأكبر في بعضها أيضاً، وذلك بفضل عدة عوامل أبرزها توفيرها لطرازات عصرية بأسعار منافسة تلائم شريحة واسعة من العملاء.

على صعيد آخر، لم تسلم أي سوق عالمية فعلياً من المد الجارف لفئة الكروس أوفر، وكذلك الأمر بالنسبة إلى فئات السيارات الأخرى، حيث تنوعت أحجام وتفاوتت أبعاد الكروس أوفر بشكل يمكن له تقريباً أن يغطي بقية الفئات.

بالعودة إلى هيونداي، فإن من بين طرازاتها الكبيرة الشعبية في المنطقة كانت وما زالت أكسنت نظراً لسعرها المنافس أولاً، عملانيتها واعتماديتها فضلاً عن تمتعها بروح عصرية. ورغم طرح الكورية لطراز كروس أوفر صغير هو كونا الأكثر من مميز، غير أن ثمنه يتفوق بفارق جيد عن أكسنت الأسهل الوصل إليها.

هيونداي تحضر منذ مدة كروس أوفر أصغر من كونا وطبعاً بسعر أقل من المفترض بأن يكون أقرب كثيراً إلى أكسنت، على أن يتم الكشف رسمياً عنها في معرض نيويورك الأسبوع القادم، وباسم فنيو. وريثما يحل ذلك الموعد، نشرت الرسوم الأولى والتي جاءت مفاجئة بعض الشيء... فـ فينو وكما يبدو ستحظى بتصميم مثير حقاً رغم أبعادها المدمجة ومستوحى من شقيقاتها كونا وسانتافيه، وقد تتوفر بفئة ثلاثية الأبواب حسب الرسوم أو أن ذلك مجرد رسم... كما أن الأكثر تميزاً هو المقصورة الأنيقة والعصرية والشبابية الطابع مع مقود ثلاثي الأذرع، شاشة وسطية، فتحتات تكييف جذابة، جيوب تخزين إضافية وقرص دوار وراء مقبض علبة التروس للتحكم بالشاشة الوسطية على الأرجح.

لن نستبق الأحداث أكثر من ذلك، وسننتظر معرض نيويورك لنتعرف رسمياً على فنيو التي قد تصبح مستقبلاً أكثر انتشاراً في أسواقنا من أكسنت نفسها...

 

قد ترغب في قراءة: تجربة هيونداي أكسنت 2019 الجديدة: لن تحتاج إلى الأكثر!

قد ترغب في قراءة: تجربة هيونداي كونا 2019: نحن الشباب... لنا الكونا!