بدون شك، نيسان صني الراهنة سيارة مفيدة وعملانية واقتصادية، وهذه العوامل كانت كفيلة بضمان نجاحها في العديد من الأسواق بينها بعض الدول العربية حيث تنتشر وبكثرة. إلا أن ذلك لا يعني بأن خطوطها الخارجية ليست غريبة، أو حتى بشعة إذا أردنا أن نتحدث بنوع من الصراحة ما لم نقل غبية أيضاً! فمصابيحها الدائرية الشكل والكبيرة تشعر بأنها تناسب سيارة مدينة صغيرة من الفئات الأدنى حجماً وليس سيدان مدمجة بحجم صني.

المهم الآن بأن أيام هذه الجيل باتت معدودة... ولحسن الحظ، فـ نيسان كشفت أخيراً عن الجيل الجديد من فيرسا في الولايات المتحدة، ولمن يتساءل ما العلاقة بين فيرسا وصني، فإن الجواب يكمن بأنهما طراز واحد مختلف الأسماء حسب الأسواق، وفي البلاد العربية سيصل إلينا باسم صني الأكثر شهرة، هذا إن لم تغير رأيها نيسان.

وبنظرة سريعة على الصور أعلاه، يصعب حقاً التصديق بأن صني 2020 الجديدة كلياً أو فيرسا، هي بديلة الشيء الذي يحمل نفس الاسم حالياً! فلا يمكن من الخارج المقارنة بين الجيلين، فالجديد شرس ومميز للغاية رغم التشابه الكبير مع بقية أشقائه من نيسان كـ ماكسيما وألتيما. كما لم يغب توقيع اليابانية مع شبكة التهوية V موشن...

وبالطبع لا يمكن أيضاً المقارنة على صعيد الخطوط الانسيابية التي تعتبر أكثر من مميزة في فئة صني. غير أن الوضع مختلف قليلاً أو ربما كثيراً في الداخل، فخطوط المقصورة عادية أو حتى رتيبة بعض الشيء، علماً بأن الصور التي نشرتها نيسان هي لفئة SR الأرقى والتي تأتي مع مقود مسطح في أسفله، حياكة ملونة مميزة وتطعيمات تحاكي ألياف الكربون.

وتحتل شاشة وسطية الحيز الأكبر في لوحة القيادة ويبرز أيضاً مكان مفتاح تشغيل المحرك الذي يأتي بالقرب من مقبض علبة التروس، وذلك في الفئة التي تأتي مع نظام دخول وتشغيل السيارة بدون مفتاح. ولم تبخل اليابانية على صعيد تجهيزات السلامة الغنية التي يمكن أن تصل إلى نظام مراقبة النقاط العمياء، نظام تحذير من الحركة الخلفية التقاطعية، نظام كبح آلي وغير ذلك مثل تحكم ذاتي بمصابيح الإنارة العالية.

ميكانيكياً، جرى رفع قوة محرك الأسطوانات الأربع المتوفر في بعض الأسواق مثل الأمريكية سعة 1.6 ليتر بواقع 13 حصاناً لتصل إلى 122 حصاناً و154 نيوتن متر بزيادة 9 نيوتن متر. ويمكن طلب علبة تروس يدوية من خمس نسب هي نفسها القديمة أو أوتوماتيكية من نوع CVT محسنة حسب زعم نيسان.

الأهم بأن صني 2020 أو فيرسا ما زالت منافسة للغاية على صعيد السعر الذي سيبدأ من قرابة 12 ألف دولار مما يجعل منها بمثابة الصفقة الرابحة للباحث عن سيارة جديدة للتنقل، خاصة وأن الجيل الجديد يتمتع بخطوط خارجية مثيرة على عكس الغريبة السابقة!