كشفت شفروليه أنّ سيارتها بولت طراز العام 2017 قادرة على تحقيق مدى عملاني تتمكن فيه من اجتياز مسافة 383 كلم قبل أن تضطر لزيارة محطة الشحن بالطاقة الكهربائية.

وبهذا الرقم تكون بولت قد تمكّنت من التفوق على الرقم الذي تحدثت عنه الشركة سابقاً خلال إطلاق السيارة بشكلٍ رسمي.

وبالإضافة إلى ذلك، فإنّ هذا الرقم سمح لـ بولت بأن تتفوق أيضاً على تيسلا موديل 3 بحوالي 29 كلم، الأمر الذي سيُعطي صغيرة العلامة التي أسسها لويس شفروليه أفضلية إضافية على سيارة تيسلا تضاف إلى حقيقة أنها ستصل إلى صالات العرض قبل عام كامل من موديل 3.

وللمقارنة بين ما تستطيع بولت اليوم تحقيقه على صعيد المدى العملاني وبين ما كانت تتمكن أول سيارة كهربائية من شفروليه تحقيقه في الماضي، أي طراز سبارك، يكفي أن نشير إلى أنّ الأخير لم يكن قادراً على إجتياز أكثر من 131 كلم بالشحنة الواحدة.

وتتألف المجموعة المحركة في شفروليه بولت من محرك كهربائي عالي القدرة يولد ما مقداره 200 حصان مع عزم دوران أقصى يبلغ 360 نيوتن متر، ويتلقى هذا المحرك طاقته من بطارية بقدرة 60 kWh تمّ تصميمها من قبل LG وهي مثبّتة في القسم السفلي من السيارة، وبذلك تكون الأخيرة قادرة على الانطلاق إلى سرعة 100 كلم/س بأقل من سبع ثواني.

وبالإضافة إلى كل ما تقدم، فإنّ أهم ميزة تسمح لـ بولت بأن تنافس بقوة في الأسواق هي أنها تتوفر بسعرٍ منافس بالنسبة لفئتها يبلغ 37,500 دولار أمريكي، وبعد اقتطاع الضرائب يُصبح سعر السيارة ما دون الـ 30,000 دولار أمريكي، أي أقل من سعر تيسلا موديل 3 بنسبة معينة وأقل بكثير من سعر BMW i3.