قال بيتر كونتيس، نائب رئيس قسم التسويق لدى الفرع الرياضي M من الصانع البافاري، بأنّ كل من أنظمة نقل الحركة التي تعتمد على علبة التروس اليدوية والأوتوماتيكية بقابض فاصل مزدوج تعيش أيامها الأخيرة.

وفيما لا يمكننا أن ندعي بأنّ موت علب التروس اليدوية هو أمر مفاجئ بالنسبة لنا، خاصةً أنّ هذا الأمر يندرج ضمن الأمور التي تم التمهيد لها خلال الفترة الأخيرة، إلا أنّ المفاجأة الحقيقية هي بأنّ كونتيس توقع أيضاً موت علب التروس الأوتوماتيكية المعززة بقابض فاصل مزدوج.

فخلال حديث له مع موقع درايف قال الرجل بأنّ التعشيق السريع الذي كان يُعتبر من أبرز المميزات التي توفرها علب التروس المزدوجة القابض بالمقارنة مع العلب الأوتوماتيكية التقليدية بدأ بالتضاؤل.

"السؤال هو إلى متى ستبقى علب التروس المزدوجة القابض الفاصل حية، ومتى ستختفي؟ فنحن اليوم نشهد علب تروس أوتوماتيكية تتألف من تسع أو ربما عشر نسب، وهذا يشير إلى أنّ الأمور تتطور بسرعة مع العلب الأوتوماتيكية" قال كونتيس، وأضاف: "السرعة كانت أعلى، أما الآن فإنّ الفرق بين هذين النوعين من العلب الأوتوماتيكية بات ضئيلاً مع التطور الكبير الذي طال العلب التقليدية".

ومن جهة أخرى، كشف التنفيذي الكبير لدى BMW بأنه غير متأكد تماماً ما إذا كانت الأجيال القادمة من M3 أو M4 ستتمتع بالخيار اليدوي من علب التروس.