نيسان ليف، هي ليست أي طراز كهربائي، بل هي رائدة هذه الفئة مع تسجيلها لأكبر مبيعات عالمية على الإطلاق بالنسبة إلى طراز كهربائي معد للإنتاج التجاري الواسع. وكل ما سبق مع الجيل الأول فقط الذي أبصر النور رسمياً في العام 2011...

وقبل عامين تقريباً، قامت نيسان بالكشف عن الجيل الثاني الجديد كلياً، والذي جاء أفضل في الكثير من النواح، بدءاً من الشكل الخارجي الذي أصبح أكثر تهذيباً لغاية جلب شريحة أكبر وبكثير من العملاء، ووصولاً إلى العملانية والأهم من ذلك كله أرقام الأداء.

ونشر موقع NissanPartsPlus قبل مدة مقارنة عبر جدول مصور ما بين الجيلين الأول والثاني تظهر كافة الفروقات بينهما، وكيف تطورت ليف والسيارات الكهربائية بشكل عام في زمن قياسي حقاً. فالأرقام الأكثر أهمية بالنسبة للفئة الكهربائية مثل سعة البطارية ومجال السير في الشحنة الواحدة قد تضاعفت تقريباً وفي فترة سبع سنوات فقط وهذا إنجاز بحد ذاته وإن دل على شيء فإنه اقتراب السيارات الكهربائية من غزو الأسواق العالمية بشكل جدي.

إذ ارتفعت القوة الإجمالية من 107 إلى 147 حصاناً، والعزم من 280 إلى 320 نيوتن متر، فيما انخفض التسارع من 0 إلى 100 كلم/س من 10 إلى 8.8 ثانية. والأهم طبعاً ارتفاع قدرة البطارية من 24 إلى 40 كيلو واط ساعي، وارتفاع مجال السير في الشحنة الواحدة من 120 إلى 240 كلم حسب المعايير الأمريكية الصارمة.