إذا كان طراز غولف من فولكس فاغن هو أسطورة ميكانيكية حية، فإن فئة GTI منه هي الوجه المثير من هذه الأسطورة. لا بل أن الكثير من الناس يذهب إلى وصفها بأم الهاتشباك الملتهبة...

ولا يمكن أيضاً للكثيرين تخيل عالم السيارات بدون هذه الفئة الأكثر إثارة من غولف، غير أن الواقع هو هكذا حالياً! إذ قامت فولكس فاغن بإلغاء طراز غولف GTI من الجيل السابع الراهن في الأسواق الأوروبية كلياً، وربما ستقوم بنفس الخطوة في أسواق أخرى...

فلا يمكن حالياً في القارة العجوز شراء نسخة جديدة من غولف GTI الأساسية، ويمكن عوضاً عن ذلك طلب الفئة الأرقى والأقوى والأغلى ثمناً، أي GTI برفورمنس التي يبدأ ثمنها من 33 ألف يورو في ألمانيا أو 40 ألف دولار في بريطانيا، والتي تحظى بقوة 241 حصاناً متولداً عبر محرك رباعي الأسطوانات سعة 2.0 ليتر مع توربو بما يمكنها من التسارع إلى 100 كلم/س في 6.2 ثانية.

ولمن يتساءل عن سبب إيقاف بيع طراز سوبر شهير فهو القوانين الأوروبية الصارمة تجاه انبعاث الغازات، وفولكس فاغن فضلت سحب البساط من تحت غولف GTI الراهنة عوضاً عن العمل على تعديلها لكي تتماشى مع القوانين، وذلك لأنها تعمل على الجيل الثامن الجديد من غولف والذي من المفترض أن يكون حاضراً بكافة فئاتها بما فيها GTI العام القادم على أن يتم طرحه كطراز 2020.

 

قد ترغب في قراءة: هل الجيل القادم من غولف هو أول "ضحايا" فضيحة الديزل؟!

قد ترغب في قراءة: أيهما أسرع... الشاهين أم غولف GTI كلوب سبورت؟