ما زال كل من طرازي تشارجر وتشالنجر من دودج يحققان نتائج جيدة في الأسواق بشكل عام، عبر العزف على خطوط تعود من الماضي بشكل رجولي مفتول العضلات وإضافة المزيد من الفئات مثل المتفجرة القوة هيلكات والشيطانية دايمون!

وللعام 2019، أرادت الأمريكية العودة إلى الماضي بطريقة بسيطة لا تخلو من التميز عبر إطلاق طلاء جديد قديم هو "سبلايم" القريب إلى الأخضر والذي سبق استخدامه في العام 1970 على معظم طرازات دودج آنذاك، لتعود الأخيرة من جديد في العام 2007 وتوفر فئة محدودة الإنتاج من تشارجر R/T دايتونا بنفس اللون، ثمن لتكرر الأمر نفسه مع تشالنجر 2015 لتعود أخيراً لتقوم بالأمر ذاته للعام 2019 مع تشارجر وتشالنجر.

ويمكن لعشاق ماضي الأمريكية طلب هذا اللون الجذاب للعين مع فئات تشارجر سكات باك، تشارجر هيلكات، تشالنجر T/A وتشالنجر وايدبودي.

وبهذه المناسبة صرح ستيف باهام رئيس قسم سيارات الركاب في مجموعة FCA لشمال أمريكا قائلاً: "من خلال إحياء لون شديد التميز مثل سبلايم على طرازات تشالنجر وتشارجر للام 2019، نواصل منح العملاء المتحمسون طريقة أخرى لجعل سياراتهم المفتولة العضلات أكثر تفرداً عندما يتباهون بأداء دودج الأسطوري".

الجدير بالذكر بأن دودج رفعت قوة تشالنجر هيلكات للعام 2019 إلى 717 حصاناً، وقامت بتوفير نظام دفع رباعي جديد لبعض الفئات إلى جانب مجموعة من التحسينات التقنية التي طالت كلاً من الطرازين.

 

قد ترغب في قراءة: دودج تشارجر 2019: بعض من مسكنات التجديد!