كما هو حال معظم الصانعين الذين يرغبون بإبهار العالم عبر سيارات اختبارية تجعلنا نحلم باليوم الذي نراها فيه تزين صالات العرض لدى الوكلاء المعتمدين وإلى جانبها لائحة بالمواصفات والأسعار، قررت أكورا (العلامة التجارية الفاخرة من هوندا) عرض طراز اختباري يجمع الأناقة والروح الرياضية في إطار مستقبلي يُظهر التوجه الذي ستعتمده أكورا في سياراتها القادمة.

ويُظهر الطراز الاختباري الجديد شبكة التهوية الحديثة التي ستصبح من السمات الأساسية لسيارات أكورا، والتي كانت قد ظهرت مؤخراً على الفئات المعدّلة من طراز MDX التي عُرضت ضمن معرض نيويورك الدولي للسيارات خلال شهر مارس الماضي.

وعن هذا الحدث تحدث جون أيكادا، نائب رئيس قسم أكورا ومديرها العام قائلاً: "نحن فخورين بعرض أكورا برسيجن الاختبارية إلى جانب أكثر سيارات العالم فخامةً في مسابقة بيبل بيتش لأناقة السيارات، إذ أنها أكثر من مجرد سيارة اختبارية، بل هي خارطة طريق للنهج التصميمي المستقبلي ودليل على التزامنا المطلق بتوفير طرازات تعزز تجربة قيادة سيارات أكورا القائمة على الاحترافية العالية."

وعلى الرغم من أنّ تصميم أكورا برسيجن الاختبارية يبدو بغاية الرشاقة، إلا أنّ هذا لا يعني بأنها صغيرة الحجم ولا بأي شكل من الأشكال، إذ يبلغ طولها 5,200 ملم مقابل 2,100 ملم لعرضها و1,300 ملم لارتفاعها، أما قاعدة عجلاتها فيبلغ طولها 3,100 ملم، وهي تقف على عجلات يبلغ قياسها 22 بوصة تتألف كل واحدة منها من خمسة قضبان وتأتي مغطاة بعجلات من نوع ميشلان بايلوت سوبر سبورت.

ومن الداخل، تتمتع السيارة بلوحة قيادة عصرية مع مقود صغير مستوحى من سيارات السباق ولوحة عدّادات مثبّتة في القسم الوسطي مع تطعيمات من الجلد والخشب لتعزيز مستويات الفخامة أكثر وأكثر.