للمرة الأولى، نجح جاسوسنا الخاص بالتقاط صور بعدسته لطراز الـ SUV الأكبر من BMW والذي سيحمل اسم X7 عند الكشف رسمياً عنه. هذا وتخطط البافارية ومنذ مدة ليست بالقصيرة لإطلاق هذا الطراز لتوفير SUV عائلية منها مع مقصورة بسبع مقاعد ومساحات رحبة، تستهدف منه وضع حدٍ لكل من غريمتها الأزلية مرسيدس مع طراز GLS ومواطنتها الأخرى أودي مع Q7.

ومن الصور التي أرسلها إلينا جاسوسنا، يتضح حمل X7 لهوية تصميمية جديدة ستعرف طريقها أيضاً إلى الجيل القادم من X5. ويظهر تصميم المقدمة الجديدة مع أبعاد مترامية وسقف مرتفع على أن يزيد الطول العام حسب التوقعات عن 5 أمتار، بما يتلاءم مع متطلبات سيارة عائلية سباعية المقاعد وفاخرة في الوقت نفسه.

ومن المنتظر أن تقوم BMW بتصنيع طرازها الجديد في العام القادم على الأراضي الأمريكية، لتطلقه في الأسواق العالمية كطراز العام 2018، أو في الأخير لتطلقه كطراز 2019. وأياً يكن، ستسعى BMW إلى أن تجعل X7 موازٍ في مكانته لشقيقته الفئة السابعة، لذا من المتوقع أن تحقنه البافارية بأكبر قدر ممكن من الأنظمة الحديثة والمتطورة بجانب أكثر التجهيزات فخامةً.

ميكانيكياً، لا يوجد للساعة أي معلومات عن المحركات وعلب التروس المستخدمة، غير أنه وكونها ستكون مرتبطة على أكثر من صعيد بالفئة السابعة، لذا من المنتظر أن تستعير محركات وعلب تروس الأخيرة.

وتدور بعض الأنباء أخيراً عن عزم الألمانية على توفير فئة رباعية المقاعد فارهة من X7 على أن تطلقها بعد الكشف عن الفئة السباعية المقاعد الأساسية بفترة قصيرة.