الكروس أوفر أو الـ SUV من جديد ومن جديد، هذه الفئة باتت ومنذ سنوات هي الشغل الشاغل لصناعة السيارات، لا بل أن مكانتها شهدت ارتفاعاً كبيراً خاصةً مع بداية العقد الحالي، وذلك إلى درجة باتت جميع العلامات العالمية تقريباً تمتلك طرازاً واحداً من هذه الفئة على الأقل.

جاكوار التي لم يمضِ فترة طويلة على دخولها لهذه الفئة للمرة الأولى على متن F بايس، رأت بأنها بحاجة إلى المزيد من الكروس أوفر. وهذا ما تعمل عليه بالفعل مع طراز أصغر أبعاد سيحمل على الأرجح اسم E بايس، والذي وقع في فخ عدسة جاسوسنا الخاص خلال اختباره وسط الثلوج.

وسبق وأن نقل جواسيس عالم السيارات صور لـ E بايس أثناء اختباره، غير أن الصور السابقة كانت مع اجسام تعود لـ رانج روفر إيفوك. أما هذه الأخيرة فتُظهر وبوضوح اعتماد جاكوار للجسم النهائي لـ E بايس والذي يبدو مشابهاً في العديد من جوانبه لـ F بايس. غير أن الطراز الأصغر وحسب الصور التجسسية سيتمتع بملامح رياضية أكثر مع سقف أكثر انحاءً إلى الخلف يمنحه خطوطاً مشابهةً لسيارات الكوبيه.

وستتنافس جاكوار E بايس عند وصولها إلى الأسواق مع طرازات مثل BMW X1، مرسيدس GLA وأودي Q3. فيما سيجري تصنيعها بالاعتماد على قاعدة العجلات LR-MS التي ستعرف طريقها أيضاً إلى الجيل القادم من رانج روفر إيفوك.

ميكانيكياً، ستستخدم جاكوار عدة محركات رباعية الأسطوانات سعة 2.0 ليتر مع شاحن هواء من عائلة إنجينيوم، على أن تقترن جميعها بعلبة تروس أوتوماتيكية من ثمانية نسب والتي ستنقل الحركة بدورها إلى العجلات الأربع الدافعة.

أخيراً، من المنتظر أن يجري الكشف عن E بايس في النصف الثاني من العام الجاري ضمن أحد المعارض العالمية، على أن تصل إلى الأسواق أواخر 2017 أو مطلع 2018 على أبعد تقدير.